ملتقى الخط العربي: الخط سبيلا إلى الهوية

الثقافة والفن

ملتقى الخط العربي: الخط سبيلا إلى الهوية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j5bn

افتتح وزير الثقافة المصري، الخميس 10 أغسطس، الدورة الثالثة من ملتقى الخط العربي الذي يعقد في قصر الفنون بساحة دار الأوبرا المصرية، في الفترة من 10-24 أغسطس الجاري.

ترى كم منا لا يزال يمسك بالقلم ليكتب خطابا أو مقالا أو خاطرة؟ كم منا لا يزال يضع وجدانه وشخصيته في خط وتعريجة وانسياب فينقل روحه عبر القلم إلى الورقة ويخط تاريخا وهوية؟ تتميز خطوط اللغة العربية بتدرج سُمك الخط من اللاخط.. من الصمت، وحتى أكبر سُمك يتيحه حجم الكتابة.. الصوت، في انسيابية فائقة، مع استخدام ذلك التدرج في خلق روح الخط، موسيقاه، وشخصيته.. فالخط العربي حالة نادرة من حالات الفن البصري المعاصر، الذي ينزع إلى التجريد وإقامة علاقات تشكيلية متفردة بين الحروف وشخصياتها، كأحد أشكال التعبير البديعة باستخدام مهارات الدوران، والزوايا، والتوازي، والتقاطع، والتضاد، والتشابك.

صورة أرشيفية: وزير الثقافة المصري حلمي النمنم

يقف الخط العربي عميقا معقدا أمام سائر اللغات، معلنا عن شخصية متفردة، وهوية أصيلة تستخدم كل معارف وثقافات وحضارات الإنسان منذ قديم الأزل، وكأن تطور الإنسان العربي إنما يتجسد أصدق ما يكون في الخط العربي.

افتتح وزير الثقافة المصري، يوم أمس الخميس 10 أغسطس، الدورة الثالثة من ملتقى الخط العربي "دورة شيخ الخطاطين محمد عبد القادر"، الذي يعقد تحت شعار "جني الثمار"، بعد دورتين استطاع الملتقى فيهما تثبيت أقدامه وجذب مشاركين من أنحاء العالم، وحجز موقع على خريطة الملتقيات الإقليمية والدولية.

يشارك في الملتقى هذا العام 21 دولة عربية وأجنبية، تعرض لوحات لـ 129 فنانا، بين آيات قرآنية وأحاديث نبوية وأقوال مأثورة وأسماء الله الحسنى، وكذلك تشكيلات بالحروف العربية لبعض الأشكال الجمالية والشخصيات الشهيرة.

ومن الجدير بالذكر أن حفل تكريم المشاركين وإعلان جوائز الملتقى سيقام، يوم الاثنين 14 أغسطس، حيث يكرم المهرجان في هذه الدورة مجموعة من رواد وكبار الأسماء في مجال الخط العربي هم: أحمد مصطفى وفكري سليمان ومصطفى عبدالرحيم من مصر، ومنير الشعراني من سوريا، وفريد العلي من الكويت. كما اختارت اللجنة المنظمة للملتقى شيخ الخطاطين الراحل محمد عبدالقادر (1917-1997) لتحمل الدورة الثالثة اسمه تكريما له، ووفاء لجهوده وعمله الطويل في هذا المجال.

وتقام على هامش الملتقى ندوة علمية على مدى خمسة أيام يشارك فيها باحثون وخطاطون من مصر وتونس والمغرب والسعودية، كما تقام ورش عمل للأطفال، وأخرى متخصصة في الزخرفة على خامات الجلد.

 المصدر: وكالات

محمد صالح