مصر.. بعض "سكان الوراق" يبيعون أراضيهم للدولة

مال وأعمال

مصر.. بعض القاهرة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j5bl

أفادت وسائل إعلام مصرية بأن بعض سكان الوراق بدأو في تسجيل أسمائهم لبيع الأراضي التي يملكونها للدولة، في مؤشر على احتمال انتهاء أزمة الجزيرة التي استمرت لسنوات.

هذا وطفى ملف تطوير جزيرة الوراق على السطح عدة مرات خلال السنوات الماضية،

وتتميز الجزيرة بموقع متميز في قلب النيل، فمن بين مئات الجزر الواقعة في مجرى النيل تعتبر الجزيرة الأكبر وتتعدى مساحتها 1500 فدان، ما يعني أنه في حال استثمارها عقاريا فسيمكن بناء مشروع متكامل.

وقالت وسائل الإعلام إن الحكومة تعرض مبلغ 4.8 مليون جنيه لكل فدان (حوالي 269 ألف دولار)، على سكان الجزيزة مقابل الخروج منها.

وخلال الأيام الماضية وقعت اشتباكات بين قوات الشرطة المصرية وسكان جزيرة الوراق في قلب العاصمة القاهرة بسبب إقدام الحكومة المصرية على خطوات تنظيمية، يقول سكان الجزيزة إن الهدف منها هو إخلاء الجزيرة لإقامة مشاريع استثمارية.

وتنفي الحكومة ذلك، لكن تقارير إعلامية أشارت في الأيام الماضية إلى أن شركة هندسية في دبي نشرت رسومات تخطيطية مقترحة لتطوير جزيرة الوراق ولم تفصح الشركة عن أي بيانات حول العميل الذي تعاقدت معه.

وتنتمي الجزيرة إداريا إلى محافظة الجيزة. ويسكنها 90 ألف مواطن يعملون في الزراعة والصيد والحرف المختلفة، ويوجد بالجزيرة مستشفى ونقطة شرطة ومكتب بريد ومحطة مياه وثلاث مدارس حكومية.

ويعاني أهالي الجزيرة من عدم وجود شبكة صرف صحي ومن تلوث مياه الشرب. وتقوم عدة عبارات خاصة بنقل السكان بين الجزيرة والبر الرئيسي سواء في القاهرة أو الجيزة بشكل دوري ومستمر.

(الدولار = 17.8 جنيه مصري)

المصدر: وكالات

فريد غايرلي