بوروشينكو: الراديكاليون حرموا أوكرانيا من شريحة صندوق النقد

مال وأعمال

بوروشينكو: الراديكاليون حرموا أوكرانيا من شريحة صندوق النقدالرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/imit

قال الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو إن قرار صندوق النقد الدولي إرجاء النظر بشأن تخصيص الشريحة المالية الرابعة لكييف جاء نتيجة حصار المتطرفين الأوكرانيين لدونباس.

وقال بوروشينكو في كلمة افتتاحية لمجلس التنمية الإقليمي الاثنين 20 مارس/آذار: "إن القضية الأوكرانية اختفت اليوم من جدول أعمال صندوق النقد الدولي. وهذا هو تأثير المخاطر السياسية".  

وأشار بوروشينكو إلى أهمية الشريحة الرابعة من قروض صندوق النقد الدولي بالنسبة لأوكرانيا، بسبب دورها في دعم احتياطيات البلاد، والحفاظ على سعر العملة الوطنية "الهريفنا. كما أعرب الرئيس الأوكراني عن أمله في تسوية الخلافات بين كييف والصندوق بأقرب وقت والإفراج عن شريحة المساعدات لأوكرانيا.

ومنذ بدء برنامح الصندوق، الذي يقتضي منح أوكرانيا 17.5 مليار دولار، حصلت كييف على ثلاث شرائح بقيمة إجمالية 7.7 مليار دولار، ومن المقرر أن تحصل على 5.4 مليار دولار أخرى في عام 2017.

وفرض القوميون المتطرفون بنهاية يناير/كانون الثاني الماضي حصارا على دونباس، في جنوب شرق أوكرانيا، لتضييق الخناق على تجارته مع كييف كخطوة عقابية تستهدف جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك، المعلنتين من جانب واحد.

ولم تحرك السلطات في كييف ساكنا لإزالة المتاريس، التي وضعها المتطرفون على السكك الحديدية وعطلوا بها حركة قطارات الشحن بين دونباس وأوكرانيا. وردا على الحصار الاقتصادي المفروض تولت الجمهوريتان المعلنتان من جانب واحد إدارة مؤسساتهما الصناعية والإنتاجية.

بعدها، أصدر مجلس الأمن القومي والدفاع في أوكرانيا في منتصف مارس/آذار قرارا بإيقاف حركة المواصلات بشكل مؤقت مع كافة المناطق الخارجة عن سيطرة كييف في دونباس.

وقدرت وزارة المالية الأوكرانية خسائر البلاد جراء الحصار الاقتصادي المفروض على دونباس بنحو 1.3% من إجمالي ناتجها القومي.

المصدر: وكالات     

فريد غايرلي