صحيفة: الاكتتاب العام لـ "أرامكو" قد يجري في طوكيو وسيكون على مرحلتين

مال وأعمال

صحيفة: الاكتتاب العام لـ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mbw7

أفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" نقلا عن مصادرها بأن شركة "أرامكو" النفطية السعودية تخطط لإجراء الاكتتاب العام الأولي على مرحلتين، وقد تختار طوكيو كالمنصة لطرح الأسهم.

وقالت مصادر مطلعة لـ "وول ستريت جورنال" إن "أرمكو" تدرس خطة لتقسيم عملية الاكتتاب العام الأولي إلى مرحلتين، وطرح أول دفعة من أسهمها على السوق المالية السعودية في وقت لاحق من هذا العام، ثم إجراء المرحلة الثانية على منصات دولية في 2020 أو 2021.

وأشارت المصادر لـ "وول ستريت جورنال" إلى أن حجم الطرح ومكانه كانا موضوعا لمناقشات حامية داخل الشركة. وكانت "أرامكو" تهدف إلى الحصول على 100 مليار دولار، لكن الحجم النهائي لا يزال غامضا.

وتنص الخطة التي تدرسها الشركة الآن، فإنها قد تسعى للحصول على 50 مليار دولار نتيجة الاكتتاب المحلي، حسب قول أحد المصادر. وسيكون للمستثمرين المحليين والأجانب على حد سواء المنفذ إلى الطرح المحلي.

وأشار مستشارون ومسؤولون في الشركة إلى أنها تميل إلى اختيار طوكيو كمنصة للمرحلة الثانية من الاكتتاب العام الأولي، وذلك على خلفية عدم الاستقرار السياسي في بريطانيا والصين، حيث كانت بورصتا لندن وهونغ كونغ تعتبران الخيارين الأكثر احتمالا للطرح الأولى في وقت سابق.

وفي وقت سابق كان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يسعى لاختيار نيويورك للاكتتاب العام الأولي، حيث رأى في ذلك طريقا لتعزيز العلاقات مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لكن وزير الطاقة السعودي خالد الفالح عارض هذا الخيار، خوفا من أن الأصول السعودية قد تكون مستهدفة بدعاوى قضائية تحت قانون "العدالة ضد ممولي الإرهاب" الذي تم تبنيه في الولايات المتحدة عام 2016، الذي يسمح لعائلات ضحايا العمليات الإرهابية بمقاضاة دول أجنبية.

وكانت لندن المنصة المفضلة للاكتتاب العام الأولي حين زار الأمير محمد بن سلمان بريطانيا العام الماضي، لكن مسؤولي "أرامكو" أعربوا عن قلقهم من احتمال مغادرة بريطانيا للاتحاد الأوروبي بدون اتفاق يوم 31 أكتوبر والغموض الذي قد يعقبه.

وحسب مستشار في "أرامكو"، فإن انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد يؤدي إلى تبني تشريعات مشابهة للتشريعات الأمريكية، وبالتالي ستظهر هناك ذات العقبات التي تعرقل الطرح الأولي في نيويورك.

وأشارت "وول ستريت جورنال" إلى أن المكتب الصحفي لشركة "أرامكو" أكد أن الشركة مستعدة للاكتتاب العام الأولي وأن "التوقيت سيتوقف على الظروف في السوق وسيحدث ذلك في اللحظة التي سيختارها مالك الأسهم".

وقال مسؤولون سعوديون ومستشارون في "أرامكو" إن القرار النهائي لم يتخذ بعد بشأن المكان ولا التوقيت وإن كافة الخيارات لا تزال مفتوحة.

يذكر أن بورصة طوكيو كانت تستضيف الاكتتاب العام الأولي لشركة SoftBank Group بحجم 24 مليار دولار، وهو كان ثاني أكبر اكتتاب عام بعد شركة Alibaba الصينية.

المصدر: وول ستريت جورنال

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

واعظ سعودي يرمي سيدة بالحذاء لأنها كشفت وجهها