هاكرز: لندن استدعت الشهود قبل فبركة الجريمة

أخبار العالم

هاكرز: لندن استدعت الشهود قبل فبركة الجريمة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/la83

نشر فريق هاكرز، وثائق تفيد بأن موظفي مشروعIntegrity Initiative البريطاني للرقابة على الإعلام الروسي، طالبوا لندن قبل سنوات من تسميم سكريبال، بطرد دبلوماسيين روس من بريطانيا.

وأشار موظفو المشروع الرقابي المذكور في طلبهم، إلى ضرورة وقوع "كارثة" ما لتعزيز القدرة الدفاعية البريطانية.

وتؤكد وثائق الهاكرز Anonymous، أن المشاركين في هذا المشروع، استقطبوا متخصصين في الأسلحة الكيميائية لمساعدتهم في عملهم، واتصلوا بالشخص الذي قام بتجنيد العميل البريطاني سيرغي سكريبال.

وفي نوفمبر الماضي، نشر هاكرز Anonymous لأول مرة وثائق حول مشروع Integrity Initiative، التي أشارت إلى احتمال استخدام السلطات البريطانية للمشروع المذكور للتدخل في الشؤون الأوروبية وفي الحرب الإعلامية ضد روسيا.

ونشر الهاكرز وثائق قرصنوها، تدل بشكل دامغ على أن Integrity Initiative تنفق أموال دافعي الضرائب البريطانيين على إعداد تقارير عن أنشطة حزب العمال البريطاني وزعيمه، وقناة RT.

وبين الوثائق التي نشرها الهاكرز مؤخرا، ورقة أعدها فيكتور ماديرا عام 2015 أحد الباحثين العلميين الكبار في المعهد البريطاني للإدارة العامة المؤسس بموجب مشروع Integrity Initiative.

وتضمنت الورقة، مجموعة من المقترحات "لفرض عقوبات على روسيا وطرد جميع جواسيس الاستخبارات الروسية والملحق العسكري والجوي والبحري الروسي من أكبر عدد ممكن من الدول، وذلك في استنساخ لعملية FOOT لعام 1971، عندما طردت لندن 105 دبلوماسيين سوفييت".

المصدر: نوفوستي

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا