سيئول تتبين حقيقة انشقاق عمال شماليين عام 2016

أخبار العالم

سيئول تتبين حقيقة انشقاق عمال شماليين عام 2016 منطقة الحدود بين الكوريتين - أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kcvx

بدأت النيابة العامة في سيئول التحقيق في مزاعم استقدام عشرات عمال المطاعم الكوريين الشماليين إلى الجنوب ضد إرادتهم عام 2016 في مناورة سياسية من حكومة الرئيسة السابقة بارك كون هاي.

وقدمت مجموعة "محامون من أجل مجتمع ديمقراطي"، والمعروفة باسم "مينبيون"، شكوى الشهر الماضي ضد مسؤولين جنوبيين كبار سابقين، وأكدت بهذا الصدد أن "مكتب النائب العام في سيئول طلب من اثنين من أعضائها الحضور للاستجواب الاثنين المقبل".

وفي ملابسات الحادث، انشق عن بيونغ يانغ مدير و12 موظفة في مطعم كوري شمالي فروا إلى الجنوب، وقالت حكومة بارك: "إنهم جاؤوا بمحض إرادتهم"، لكن الشائعات ذكرت أن الانشقاق ربما يكون عملا دبره جهاز المخابرات الكوري الجنوبي، فيما تطالب كوريا الشمالية بعودة مواطنيها، مؤكدة أنهم "اختطفوا" لأغراض سياسية.

وبثت التلفزيون مؤخرا مقابلة مع مدير المطعم المذكور والذي قال إنه "هدد موظفيه بالقدوم معه إلى الجنوب بناء على تعليمات من عملاء جهاز المخابرات الوطني".

وقدمت مجموعة "مينبيون" شكوى ضد رئيس جهاز المخابرات السابق لي بيونغ هو، ووزير الوحدة السابق هونغ يونغ بيو ومسؤول في وكالة التجسس.

المصدر: يونهاب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

شاهد بالفيديو حوادث المرور التي تسببت بها نساء سعوديات في اليوم الأول من تطبيق القانون