إيطاليا.. "الرابطة" و"خمسة نجوم" يتفقان بشأن الحكومة الائتلافية بقيادة كونتي

أخبار العالم

إيطاليا..
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kb4i

أجرى زعيم حزب "الرابطة" الإيطالي ماتيو سالفيني ورئيس حركة "خمسة نجوم"، لويجي دي مايو، لقاء في روما، اتفقا خلاله بشأن قائمة جديدة من مرشحيهما للمناصب في حكومة ائتلافية مستقبلية.

وقال سالفيني ومايو، في بيان، اليوم الخميس، إن الحزبين المتحالفين أعادا ترشيح الأستاذ في الاقتصاد، جوزيبي كونتي، رئيسا للحكومة الجديدة.

وحتى الآن، كانت الخلافات حول تشكيلة الحكومة تدور أساسا حول شخصية باولو سافونا (81 عاما)، الذي أراد الحزبان أن يتولى حقيبة الاقتصاد، والذي واجه ترشيحه رفضا قاطعا من قبل الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا. وأعلن هذا الأخير أنه يرى في سافونا، المعروف بمعارضته للاتحاد الأوروبي والعملة الأوروبية الموحدة وسياسة التقشف، خطرا على الاقتصاد الوطني.

تريا بديلا عن سافونا

وقال مصادر في كل من "الرابطة" (أقصى اليمين) و"خمسة نجوم" (المناهض للمؤسسات) إن زعيميهما اتفقا على أن يكون أستاذ الاقتصاد جوفاني تريا هو من يتولى وزارة الاقتصاد في الحكومة الجديدة. لكن سافونا سيبقى هو أيضا في الحكومة، حيث يمكن أن يعين وزيرا لشؤون الاتحاد الأوروبي، وفقا لوسائل إعلام.

أما عن سالفيني ودي مايو فقد يتولى الأول وزارة الداخلية والثاني وزارة التنمية الاقتصادية أو العمل.

وأعلن زعيما الحزبين على إثر لقائهما أنهما يريان "ظروفا لحكومة سياسية لحركة خمسة نجوم والرابطة، مع جوزيبي كونتي رئيسا للوزراء".

والأحد الماضي، أعلن ماتاريلا، عدم مصادقته على القائمة المعروضة من قبل الحزبين المتحالفين، مكلفا كارلو كوتاريلي، الموظف الكبير السابق في صندوق النقد الدولي، بتشكيل "حكومة خبراء" بدلا من "حكومة سياسية". وكانت غالبية الأحزاب البرلمانية أعلنت آنذاك أنها لن تمنح ثقتها لحكومته، الأمر الذي يعني قرب انتخابات تشريعية مبكرة.

وقد اقترح دي مايو، الأربعاء، تسوية لإعادة طرح فكرة تشكيل حكومة مع "الرابطة". وإفساحا في المجال أمام المشاورات، جمد كوتاريلي، الموظف الكبير السابق في صندوق النقد الدولي، تشكيل حكومة خبراء ستتولى تصريف الأعمال في انتظار إجراء انتخابات جديدة.

ومساء الأربعاء، بعد لقاء سري أجراه مع الرئيس ماتاريلا في قصر كويرينال، كتب دي مايو على صفحته في فيسبوك: "فلنجد شخصا من حجم باولو سافونا نفسه لوزارة الاقتصاد والمال، ويمكن أن يبقى سافونا في الحكومة في منصب آخر". ودعا دي مايو سالفيني إلى عدم الإصرار على منح سافونا حقيبة الاقتصاد، وقبول تعيينه في منصب حكومي آخر.

ورد رئيس "الرابطة" على هذا العرض قائلا: "اقترحنا البروفسور سافونا لأنه أفضل من يتولى حقيبة الاقتصاد. وإذا غير دي مايو رأيه، فسأتحدث معه".

إعلان كوتاريلي

وفي ضوء توصل "الرابطة" و"خمسة نجوم" إلى اتفاق بشأن التشكيلة الوزارية، أعلن كارلو كوتاريلي تخليه عن التفويض الذي أعطاه رئيس الجمهورية بتشكيل "حكومة خبراء".

وبرر كوتاريلي قراره هذا قائلا "الأيام الأخيرة شهدت إعادة فتح أفق لتشكيل حكومة سياسية وتوضيح ملامحها". واعتبر كوتاريلي هذا النوع من الحكومة يمثل خيارا أفضل بالنسبة لإيطاليا، لأنه "يزيل الغموض الذي قد يظهر في حال إجراء انتخابات مبكرة".

المصدر: وكالات

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا