مقارنة بين الرقة والغوطة الشرقية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k4id

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، إن مدينة الرقة السورية، أضحت أطلالا، مؤكدا أن بعثة الأمم المتحدة تمكنت مؤخرا من دخولها للوقوف على الوضع فيها.

وجاء ذلك خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي، عقد بناء على طلب من روسيا لمناقشة الوضع الإنساني في مدينة رقة السورية ومخيم الركبان للاجئين على الحدود السورية مع الأردن.

وقال نيبينزيا: "في الآونة الأخيرة، قامت بعثة الأمم المتحدة بزيارة الرقة، ورغم أن الزيارة استمرت فقط لساعات قليلة، كانت كافية لمشاهدة أن المدينة في حالة خراب.. تحت الأنقاض أكوام من الجثث، كل يوم تنفجر الألغام في السكان، وهناك لا مستشفيات ولا مدارس".

وقارن نيبينزيا، الوضع في الرقة مع ما يحدث في الغوطة الشرقية في ضواحي دمشق، قائلا: "تعمل روسيا بنشاط لإعادة إعمار الغوطة الشرقية ، لكن من الضروري أيضا أن تقدم الدول الأخرى المساعدة".. "روسيا وبالتنسيق مع سوريا بذلت جهودا غير مسبوقة لتحسين الوضع في الغوطة الشرقية، حيث قامت جماعات مسلحة خارجة عن القانون، باحتجاز المدنيين رهائن لعدة سنوات، بدعم خارجي.. إعادة إعمار الغوطة الشرقية تتطلب مساعدة محددة من المجتمع الدولي، بما في ذلك من خلال الأمم المتحدة وهياكلها المتخصصة".

يشار إلى أن الرقة كانت المعقل الرئيسي لمسلحي تنظيم "داعش" في سوريا، وقد تم انتزاع المدينة منهم في الـ17 من أكتوبر 2017 من قبل وحدات عربية كردية التي هي جزء من تحالف "قوات سوريا الديمقراطية"، المدعومة من قبل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

المصدر: وكالات