سافتشينكو تنفي اتهامات بالتخطيط لعمل إرهابي في البرلمان الأوكراني

أخبار العالم

سافتشينكو تنفي اتهامات بالتخطيط لعمل إرهابي في البرلمان الأوكرانيعضو البرلمان الأوكراني (الرادا) ناديجدا سافتشينكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jzi5

أعلنت عضو البرلمان الأوكراني "الرادا" ناديجدا سافتشينكو، أن العديد من الأعضاء يحضرون إلى البرلمان حاملين أسلحة شخصية، نافية خبر طردها من قاعة الاجتماعات.

وقالت سافتشينكو في تصريح لقناة "نيوز وان" الأوكرانية: "أنا لم أهدد أحدا، ما يهددهم هو ما اقترفوه، ما توصلوا إليه من نتائج.. كل هذا عبارة عن توقعات".

وأضافت: "زملائي اقتربوا مني وتحدثنا سوية.. لا أحد يملك الحق في تفتيشي".

وتابعت عضو الرادا: "العديد من أعضاء البرلمان يحضرون حاملين أسلحة منحت لهم كجائزة.. العديد منهم يمارسون الإبداع القانوني بالسلاح.. والعديد من الأعضاء يحضرون حاملين الأسلحة سرا".

وردا على سؤال وجه لها فيما إذا كانت فعلا حضرت إلى البرلمان حاملة سلاحا، أجابت سافتشينكو: "أنا أحمل معي دائما ما أرى أنه من الضروري حمله".

وصرحت إيرينا لوتسينكو ممثلة الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو في البرلمان، في وقت سابق، أن أعضاء "الرادا" طردوا سافتشينكو من قاعة الجلسات بسبب "إشارات التهديد"، فيما نقلت وسائل الإعلام أنها حضرت إلى البرلمان وهي تحمل السلاح.

من جهته، أعلن المدعي العام في أوكرانيا يوري لوتسينكو، خلال جلسة البرلمان، أن لدى المحققين أدلة "لا تقبل الجدل"، بأن سافتشينكو كانت تخطط للقيام بعمل إرهابي داخل أروقة المجلس، مقترحا على البرلمان فكرة تقديم النائب للعدالة والتحقيق معها.

وتنفي سافتشينكو هذه الاتهامات، مشيرة إلى أن السلطات الأوكرانية هي من يرتكب الجرائم.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا