صحيفة أمريكية: روسيا طورت سلاحا كهرومغناطيسيا

أخبار العالم

صحيفة أمريكية: روسيا طورت سلاحا كهرومغناطيسيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jo07

نشرت صحيفة "ناشيونال إنترست" الأمريكية مقالا تحذر فيه من تطوير روسيا سلاحا كهرومغناطيسي قادرا على تدمير الأجهزة الإلكترونية أو تعطيلها عن بعد.

وجاء في مقال الكاتب مايكل بيك، أنه في حين كانت المخاوف من أن كوريا الشمالية طورت سلاحا كهرومغناطيسيا قادرا على تعطيل قاعدة الشبكة الإلكترونية الأمريكية، فقد تم تجاهل تهديد ممكن آخر، يكمن في برنامج "ألابوغا" الروسي المعد لتصنيع القنابل الإلكترونية.

وأشار بيك في مقاله، إلى أن مبدأ عمل السلاح الروسي، يعتمد على تفجير ما يسمى بـ"المشوش" على ارتفاع 20 – 300 متر فوق سطح الأرض في منطقة العدو، والذي ينتج عنه انبعاث نبضة كهرومغناطيسية قوية تتلف الأجهزة الإلكترونية وتجعلها غير صالحة للاستخدام.

ووفقا للكاتب، فإن من شأن هذا السلاح تكوين مجال مغناطيسي فائق التردد UHF في محيط دائرة قطرها 3.5 كيلومتر كاف ليس فقط لتدمير الحواسيب والرادارات وأنظمة الاتصالات والأسلحة الدقيقة، بل وجعلها غير قابلة للاستخدام نظرا لتضرر مكوناتها الإلكترونية.

ويضيف الكاتب، أنه وبالرغم من ذلك، فإن هذا السلاح ليس قاتلا ولا يسبب أي آثار سلبية على الكائنات الحية، ذاكرا أن التأثير الكهرومغناطيسي للقنبلة يصل إلى 100 غيغاواط، والتي تعادل ما يطلقه السلاح النووي.

وذكر الكاتب، أن المعلومات التي وردت في مقالته ارتكزت أيضا على بيانات لوسائل إعلام روسية، مشيرا إلى أن الجيش الأمريكي، قام بالتحقق منها.

وتابع قائلا: "الصاروخ Ranets-Ye)) مزود على قاعدة المركبة العسكرية الروسية (إم أي زد-7310) ويزن نحو 5 أطنان.. هو في الأساس نظام قصير المدى أرض – جو.. الضرر الناتج عنه ليس تفجيريا بل مخروط إشعاعي بزاوية 60 درجة، وبقوة 500 ميغاواط  SFH يستمر مدة 20 نانو ثانية.

وأشار بيك، إلى أن"Ranets-Ye" قادر على العمل كمنظومة دفاع جوي. وتتمثل مهمته في تحييد الطائرات وصواريخ كروز وغيرها من الذخيرة التي تحتوي على إلكترونيات. ويبلغ مدى تأثير النبضة 14 كيلومترا للمكونات الإلكترونية و40 كيلومترا للإشارات الكهرومغناطيسية.

المصدر: nationalinterest.org

إياد قاسم

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا