رئيس شرطة كتالونيا يواجه اتهامات بدعم أنشطة تحريضية

أخبار العالم

رئيس شرطة كتالونيا يواجه اتهامات بدعم أنشطة تحريضيةرئيس الشرطة الإقليمية في كتالونيا جوسيب لويس ترابيرو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jcqm

تلقى رئيس الشرطة الإقليمية في كتالونيا استدعاء من أحد قضاة مدريد، في إطار تحقيق في أعمال العنف السابقة على استفتاء الاستقلال الذي أجري الشهر الجاري، بحسب بيان أصدرته إحدى المحاكم.

ويواجه رئيس الشرطة الإقليمية في كتالونيا جوسيب لويس ترابيرو، اتهاما بدعم أنشطة تحريضية، سيما في 20 و21 من سبتمبر/أيلول الماضي عندما تدخل المتظاهرون الموالون للاستقلال في عمل قوات الأمن.

وبذل أفراد من قوة الشرطة الوطنية "جيارديا سيفيل"، مجهودا قبل عشرة أيام من استفتاء الأول من أكتوبر/تشرين الأول، لمصادرة أوراق الاقتراع واعتقال السياسيين الموالين للاستقلال، واعترض المئات من المتظاهرين طريقهم لدى محاولتهم الخروج من مبنى خلال العملية.

وبحسب الاتهامات، افترض المتظاهرون أن أفراد قوة الشرطة الكتالونية التي يديرها ترابيرو لن ينفذوا الأمر.

وأفادت وسائل الإعلام بأن ترابيرو مثل أمام المحكمة، اليوم الجمعة، بكامل زيه الرسمي ويمكن أن يواجه السجن ما بين 10 و15 عاما.

وشهد الاستفتاء دعم الأغلبية للانفصال عن إسبانيا، ولكن لم يشارك فيه سوى 42% من الـ5.3 مليون ناخب مؤهل.

وتريد حكومة كتالونيا إعلان النتائج وخطط الاستقلال المحتملة يوم الاثنين، ولكن المحكمة العليا الإسبانية قضت أمس الخميس بحظر عقد الاجتماع.

المصدر: د ب أ

ياسين بوتيتي