موسكو: سنعامل وسائل إعلام أمريكية بالمثل ردا على قيود واشنطن ضد "RT"

أخبار العالم

موسكو: سنعامل وسائل إعلام أمريكية بالمثل ردا على قيود واشنطن ضد ماريا زاخاروفا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jck2

أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن القانون الروسي يسمح باتخاذ عقوبات بالمثل ضد وسائل إعلام أمريكية، ردا على فرض واشنطن قيودا على شبكة "RT".

وقالت زاخاروفا أثناء مشاركتها في اجتماع موسع للجنة متابعة الأنشطة الرامية إلى التدخل في شؤون روسيا الداخلية في مجلس الاتحاد الروسي، اليوم الخميس: "نرى أمامنا كيف جرى فرض قيود بحق قناة RT في الولايات المتحدة"، مؤكدة أنه يمكن وفقا للقوانين الروسية معاملة وسائل إعلام أمريكية بمثل ما جرى بحق قناة RT الروسية، أي مطالبتها بتقديم معلومات شخصية عن العاملين بها وضيوفها والمتعاونين معها، وصولا إلى حظر البث.

وكانت رئيسة تحرير شبكة "RT" مارغاريتا سيمونيان قد ذكرت أن الضغط الذي تمارسه السلطات الأمريكية ضد "RT" يصب في مصلحة قنوات تلفزيونية أخرى، قائلة: "تنخفض شعبية وأرقام CNN وBBC وغيرهما من القنوات التلفزيونية  على مدى سنوات. من الواضح أنها مرتبطة بالنخبة.. إنها لا تريد ظهور لاعب جديد، لأنها ترى إلى أين يتدفق المشاهدون".

كما أشارت سيمونيان إلى أن سياسة واشنطن في هذا المجال انتقائية جدا، قائلة: "بالنسبة لوسائل إعلام (أجنبية) أخرى لا تطبق واشنطن أي إجراءات.. إنها (القيود) تفرض علينا تحديدا، بشكل انتقائي".

يذكر في هذا السياق أن واشنطن اتهمت شبكة "RT" أكثر من مرة بالتدخل في الانتخابات الأمريكية، وفي مطلع سبتمبر/أيلول الماضي طالبت وزارة العدل الأمريكية الشركة التي تخدم قناة "RT America"  بتسجيل نفسها كـ"عميل أجنبي".

واعتبرت رئيسة تحرير شبكة "RT" مطالب السلطات الأمريكية غير شرعية، مشيرة إلى إمكانية مغادرة قناة "RT" للولايات المتحدة بسبب ضغط السلطات الأمريكية.

المصدر: وكالات

ياسين المصري