الشرطة البريطانية: أحرزنا تقدما في كشف هوية منفذي هجوم لندن

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iwgh

أعلنت شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية أنها حققت تقدما في تحديد هوية منفذي الهجمات، التي ضربت لندن ليلة السبت إلى الأحد، مشيرة إلى أن فريق التحقيق يعتبر أن المسلحين عملوا بشكل مستقل.

وأكد نائب مدير سكوتلاند يارد، مارك رولي، في مؤتمر صحفي خاص عقده اليوم الأحد، "أن 7 أشخاص فتلوا على يد 3 مهاجمين" جراء هذه العملية التي صنفتها السلطات إرهابية، مضيفا أن "عملية تحديد هوية الضحايا لا تزال مستمرة لأن بعضهم قدموا من الخارج".

وفي تطرقه إلى هوية منفذي العملية، أوضح رولي: "نميل بصورة متزايدة إلى الاعتقاد أن الهجوم نفذ من قبل 3 أشخاص، لكننا ندرس ما إذا كان هناك أشخاص آخرون متورطون في تدبيره وما إذا كان هناك تنظيم إرهابي يقف وراءهم".

وشدد رولي، الذي يترأس قسم مكافحة الإرهاب في الشرطة البريطانية، على أن التحقيق "تمكن من إحراز تقدم ملموس في شأن تحديد هوية المهاجمين".

ولفت رولي إلى أن المسلحين الـ3 تم تصفيتهم من قبل 8 عناصر في الشرطة العادية أطلقوا عليهم 50 طلقة نارية، واصفا هذا العدد بـ"غير المسبوق".

من جهة أخرى، أكد رولي أن الشرطة تتخذ إجراءات أمنية مشددة في لندن على خلفية الهجمات الأخيرة وتنشر وحدات إضافية من قوات الأمن في شوارع المدينة.

وفي غضون ذلك، أعلن المكتب الصحفي لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية أن 21 شخصا من أصل المصابين الـ48، الذين تم نقلهم إلى المستشفيات، يوجدون الآن في حالة حرجة، مما يزيد من احتمال ارتفاع حصيلة القتلى جراء الهجمات.

وفي ما يخص عملية التحقيق، قأعلنت الشرطة، في وقت سابق من الأحد، أنها أوقفت 12 شخصا على خلفية الهجمات، بينما نقلت وكالة "رويترز" عن مصورها في المدينة أن قوات الأمن أخرجت 4 نساء من شقق سكنية شرق لندن.

وأضاف المصور، الذي كان في مكان عملية الاحتجاز، أن رجال الشرطة اصطحبوا النساء الأربع، اللائي كن يُغطين وجوههن أثناء مغادرتهن المبنى، إلى سيارات "فان" تابعة للشرطة وغادروا الموقع.

يذكر أن لندن شهدت، ليلة السبت إلى الأحد، عملية إرهابية نفذت من قبل 3 مهاجمين دهسوا بسيارة "فان" المارة على جسر لندن، وثم قاموا بطعن زوار المطاعم والمقاهي بالسكاكين في منطقة بورو ماركت.

المصدر: RT + وكالات

رفعت سليمان

فيسبوك 12مليون
المحطة الفضائية الدولية.. خروج إلى الفضاء المفتوح