المرشحون لانتخابات الرئاسة الفرنسية يعزون ويتضامنون مع الشرطة

أخبار العالم

المرشحون لانتخابات الرئاسة الفرنسية يعزون ويتضامنون مع الشرطةالمرشحون لانتخابات الرئاسة الفرنسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iqrx

قدم المرشحون لانتخابات الرئاسة الفرنسية تعازيهم لرجال الأمن الفرنسيين، وأعربوا عن تضامنهم معهم، بعد هجوم يوم 20 أبريل/نيسان في باريس الذي أودى بحياة رجل أمن وإصابة اثنين أخرين.

فقد دعا فرانسوا فيون، المرشح في انتخابات الرئاسة الفرنسية إلى وقف كافة الفعاليات ما قبل الانتخابات بعد هجوم باريس الأخير، معربا عن تضامنه مع رجال الشرطة الفرنسية، وجميع المواطنين الفرنسيين.

كما دعا فيون إلى تشكيل تحالف مع روسيا من أجل مكافحة الإرهاب، مؤكدا أن أولويته في حال فوزه ستكون هزيمة تنظيم "داعش" الإرهابي.

دعوة فيون هذه، جاءت في أثناء كلمة بمقر حملته الانتخابية ألقاها بعد يوم من الهجوم المسلح في جادة الشانزيليزيه بباريس، حيث قال: "مسألة محاربة التنظيمات الراديكالية والتطرف، تتطلب تشكيل تحالف دولي حقيقي. وفي الوقت الحالي، كل طرف يحارب (الإرهابيين) بشكل مستقل. وعلينا توحيد جهودنا مع الدول الأخرى، بما فيها روسيا التي تلعب دورا هاما". 

بدورها، عبرت المرشحة مارين لوبان، زعيمة حزب الجبهة الوطنية، عن دعمها للأجهزة الأمنية الفرنسية التي تعرضت للهجوم الجديد.

ومن جهته، دعا جان لوك ميلانشون، مرشح اليسار المتشدد، المواطنين الفرنسيين إلى عدم الذعر والتعبير عن الوحدة، مؤكدا أن الأعمال الإرهابية كافة لن تبقى من دون عقاب.

بدوره، دعا إيمانويل ماكرون، وزير الاقتصاد الفرنسي السابق، المرشح في انتخابات الرئاسة الفرنسية، مواطني بلاده إلى الهدوء، مضيفا أن التهديد الإرهابي سيصبح جزءا من حياة الفرنسيين في السنوات القريبة القادمة.

ومن الجدير بالذكر أن شرطيا فرنسيا واحدا لقي مصرعه في حادث إطلاق نار بجادة الشانزيليزيه في باريس، مساء الخميس 20 أبريل/نيسان، وقتل منفذ الهجوم برصاص رجال الأمن، فيما أعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن الهجوم.

المصدر: وكالات

ألكسندر توميلين