منتدى الصحفيين المكسيكيين يمنح جوائز لوكالة "سبوتنيك" وقناة "أر تي" الروسيتين

أخبار العالم

منتدى الصحفيين المكسيكيين يمنح جوائز لوكالة جوائز المنتدى الصحفيين المكسيكيين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/io3z

حازت وكالة "سبوتنيك" الروسية الدولية للأنباء جائزة منتدى الصحفيين المكسيكيين، بينما حصدت قناة "أر تي" الروسية الناطقة باللغة الإسبانية 4 جوائز، بما فيها جائزة "حرية التعبير".

وقد أقيمت مراسم منح الجوائز في العاصمة مكسيكو، حيث تم منح وكالة "سبوتنيك" جائزة عن فئة "وكالات الأنباء"، لقاء خدماتها في مجال الإعلام.

وقالت المدير العام لمنتدى الصحفيين المكسيكيين، سيليست ساينس دي ميارا، في كلمة ألقتها في حفل تسليم الجوائز: "من بين الميزات التي أشارت إليها لجنة التحكيم، الاحتراف في اختيار المعلومات والمواضيع، وموثوقية المصادر، وتنوع المواد التي يتم نشرها عبر الإنترنت".

سبوتنيك

وقال مندوب وكالة "سبوتنيك" في المكسيك، فيكتور فلورس غارسيا، في حديث أدلى به لوكالة "نوفوستي" الروسية : "هذه الجائزة لها أهمية خاصة، فالمنتدى يتميز منذ تأسيسه عام 1951 باستقلاله السياسي والاقتصادي وتعدد الآراء، ما كان يخدم دوما مصالح المجتمع المكسيكي".

وفيما يتعلق بقناة "أر تي" التلفزيونية الروسية الناطقة بالإسبانية، فقد نالت 4 جوائز، وهي جائزة "تطوير المضمون في الشبكات الكلاسيكية ووسائل الإعلام"، وأخرى عن فئة "التحليل المالي"، وثالثة حازتها لقاء مقابلة صحفية أجراها الصحافي، جون بيلجر، مع مؤسس بوابة ويكيليكس، جوليان أسانج، وجائزة تقديرا لعملها في مجال حرية الكلمة.

سبوتنيك

وقال نائب رئيس تحرير الأنباء باللغة الإسبانية، ألكسندر لوتشانينوف، في حديث أدلى به لوكالة "نوفوستي" الروسية : "يسرنا أن منتدى الصحفيين المكسيكيين يمنحنا جوائز للسنة الرابعة على التوالي تقديرا لإنجازاتنا، علما بأننا حصلنا العام الماضي على جائزة لقاء تغطية ما يحدث في سوريا، أما العام الجاري فنلنا جائزة نمو وسائل الإعلام الكلاسيكية، وجائزة حرية التعبير".

وحسب قوله فإن المكسيك كانت ولا تزال بالنسبة لـ "أر تي" إحدى الساحات ذات الأولوية، حيث يشكل المستخدمون المكسيكيون جزءا كبيرا من جمهور موقع الإنترنت، علما بأن عام 2016، شهد زيادة في عدد المشاهدين الناطقين باللغة الإسبانية بلغت 95 مليونا، ليصل العدد الإجمالي إلى 500 مليون مشاهد، وأضاف أن 17 قناة مكسيكية تبث مضمون قناة "أر تي"، بما في ذلك القناة الرسمية لوزارة الخارجية المكسيكية.

ومن بين الجهات التي فازت بجوائز العام الجاري، وكالة الأنباء المكسيكية التي حصلت على جوائز في الفئات الثلاث، وصحف: Excelsior ،El Universal ،El Sol de Mexico ،La Jornada، ووكالة الأنباء الصينية "شينخوا"، وقناة Televisa التلفزيونية.

جدير بالذكر أن "سبوتنيك" هي وكالة أنباء وإذاعة تم تأسيسها عام 2014، تنشر أنباءها في عشرات البلدان باللغة الإنكليزية والعربية والإسبانية والصينية، حيث تضم مواقع إلكترونية، وإذاعة رقمية، وتطبيقات منقولة، وصفحات على شبكات التواصل الاجتماعي.

كما يجدر التنويه إلى أن جائزة منتدى الصحفيين المكسيكيين أسست عام 1951، وتعتبر جائزة مستقلة، وتمنح لجنة تحكيمها، المؤلفة من صحفيين محترفين وسائل الإعلام في العالم، جوائز لقاء إنجازاتها.

المصدر: نوفوستي

يفغيني دياكونوف

 

 

فيسبوك 12مليون