استمرار تقاطر العسكريين الأمريكيين على الحدود الروسية

أخبار العالم

استمرار تقاطر العسكريين الأمريكيين على الحدود الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ihdm

أعلنت الأركان العامة للقوات الإستونية أن الآليات العسكرية الثقيلة التابعة لسرية المشاة في الكتيبة الأولى للفوج المدرع في الجيش الأمريكي وصلت إلى أراضي إستونيا.

وتضم هذه الآليات التي وصلت إلى محطة تابا،  بعض الدبابات وعربات المشاة القتالية وتجري عملية إنزالها حاليا. وكان طواقم هذه الآليات قد وصلت إلى إستونيا يوم الجمعة الماضي.

وفي وقت سابق أعلنت السفارة الأمريكية في تالين أن الكتيبة الأولى من الفوج رقم 68 الأمريكي ستضم في تسليحها 4 دبابات M1A2 Abrams و15 عربة مشاة قتالية من طراز Bradley. وستحل السرية التي وصلت اليوم مكان سرية إنزال جوي أمريكية كانت قد انتشرت في إستونيا في سبتمبر/أيلول 2016. ويجري كل ذلك في إطار مرحلة جديدة من عملية Atlantic Resolve للناتو التي تهدف لدعم الدول الحليفة في منطقة البلطيق.

وسيبقى العسكريون الأمريكيون في إستونيا حتى الربيع إلى أن تصل السرية الدولية التابعة للناتو.

وكانت قمة الناتو التي انعقدت في وارسو في 8 يوليو/تموز من العام الماضي قد قررت نشر كتائب متعددة الجنسيات، خلال العام 2017، في كل من لاتفيا (تحت قيادة كندا) وليتوانيا (تحت قيادة ألمانيا) وإستونيا (تحت قيادة بريطانيا) وبولندا (تحت قيادة الولايات المتحدة).

وستضم كتيبة الناتو في إستونيا 1.2 ألف شخص بما في ذلك 800 عسكري بريطاني والباقي في فرنسا والدنمارك. وستخصص لندن للكتيبة عربات قتالية من طراز Warrior ودبابات من طراز Challenger 2 وكذلك درونات للاستطلاع.

وستساهم فرنسا كذلك بتزويد الكتيبة بآليات ومعدات قتالية. وستنتشر الكتيبة في مدينة تابا وستتعاون مع القوات المسلحة الإستونية المتمركزة هناك.

المصدر: نوفوستي

أديب فارس