بناء على مزاعم منشق.. تقرير من الجارة الجنوبية حول "إعدامات علنية في كوريا الشمالية"

أخبار العالم

بناء على مزاعم منشق.. تقرير من الجارة الجنوبية حول
اختبار الكشف عن كوفيد لسائق سيارة في كوريا الشمالية - فبراير 2020
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wrb6

زعم "تقرير حقوق الإنسان" الصادر في كوريا الجنوبية اليوم الخميس أن كوريا الشمالية نفذت إعدامات علنية لأشخاص بعد انتهاكهم لوائح مكافحة "كوفيد-19" في البلاد.

واستند التقرير إلى شهادات أدلى بها منشق كوري شمالي وصل إلى "الجنوبية" في العام الماضي، بشأن الإعدام العلني، وفقا لـ"الكتاب الأبيض" الذي نشره المعهد الكوري للوحدة الوطنية، وهو مركز أبحاث تديره الدولة.

ومع ذلك، لم يوضح التقرير تفاصيل الإعدام العلني، مثل موعده وكيف تم تنفيذه، بسبب المخاوف بشأن الأعمال الانتقامية المحتملة ضد أفراد عائلة المنشق الكوري الشمالي وأقاربه الذين ما زالوا في الشمال.

وقال التقرير، الذي أجرى مقابلات أيضا مع 70 منشقا آخر جاؤوا إلى كوريا الجنوبية بين عامي 2018 و2023، إنه حصل على شهادات تشير إلى انخفاض محتمل في عمليات الإعدام العلنية، ولكنه أضاف "من السابق لأوانه استنتاج ما إذا كانت عمليات الإعدام العلنية أصبحت بالفعل أقل شيوعا أم أن تنفيذها أصبح يتم بعيدا عن أعين الجمهور".

ولطالما اتهمت كوريا الشمالية بارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، تتراوح من احتجاز السجناء السياسيين في معسكرات الاعتقال إلى التعذيب وتنفيذ عمليات الإعدام العلنية.

وقال "الكتاب الأبيض" إن كوريا الشمالية تتحرك لتعزيز قبضتها على السكان من خلال زيادة عدد الجرائم التي يعاقب عليها بالإعدام، من خلال تشريع قوانين خاصة بشأن تدابير مكافحة العدوى وجرائم المخدرات والوصول إلى المعلومات الخارجية.

كما أظهر أن كوريا الشمالية تمنع الوصول إلى المعلومات الخارجية على نحو أكثر صرامة.

وفي عام 2020، اعتمدت بيونغ يانغ قانونا جديدا بشأن "نبذ الفكر والثقافة الرجعية"، والذي يحظر على الناس توزيع أو مشاهدة وسائل الإعلام الصادرة من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة ودول أخرى.

وقال التقرير إن سكان كوريا الشمالية يميلون إلى استخدام المخدرات للعلاج بسبب نقص الأدوية والمعرفة الطبية، مما أدى إلى حالات إدمان مميتة.

المصدر: يونهاب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا