السفارة الروسية في الولايات المتحدة تساند رسالة خاصة بإلغاء تجميد الأرصدة الأفغانية

أخبار العالم

السفارة الروسية في الولايات المتحدة تساند رسالة خاصة بإلغاء تجميد الأرصدة الأفغانية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/tlfp

أيدت السفارة الروسية في واشنطن رسالة من مجموعة دولية من الاقتصاديين تدعو السلطات الأمريكية إلى فك تجميد الاحتياطيات الدولية للبنك المركزي الأفغاني بشكل كامل ودون قيد أو شرط.

وفي التفاصيل، تم نشر رسالة مفتوحة يوم الأربعاء تطالب بإلغاء تجميد أصول البنك المركزي الأفغاني. ووقع عليها أكثر من 70 اقتصاديا وخبيرا من بينهم جوزيف ستيغليتز الحائز على جائزة نوبل ووزيرة المالية اليونانية السابقة جانيس فاروفاكيس، وبعثت الرسالة إلى الرئيس الأمريكي جو بايدن ووزيرة الخزانة جانيت يلين.

وقال الدبلوماسيون الروس في بيان: "نحن نؤيد تماما هذا النداء. نعتبر الوضع الذي تحجز فيه السلطات الأمريكية بشكل غير قانوني الموارد المالية العائدة للشعب الأفغاني غير مقبول. ونعتبر مساومتها مع كابل بشأن شروط تخصيص نصف المبلغ لها وقاحة".

وكلن الرئيس الأمريكي جو بايدن قد وقع في فبراير أمرا تنفيذيا قضى بتجميد 7 مليارات دولار من أصول البنك المركزي الأفغاني في البنوك الأمريكية. وكان من المفترض أن يتم استخدام نصف هذه الأموال في المستقبل لتلبية الاحتياجات الإنسانية للشعب الأفغاني بعد قرار المحكمة ذي الصلة، فيما ستبقى 3.5 مليار المتبقية في الولايات المتحدة وسيتم استخدامها لتعويض أسر ضحايا الهجمات الإرهابية، بما في ذلك هجمات 11 سبتمبر 2001.

إلى ذلك، يواجه الاقتصاد الأفغاني أزمة حادة بسبب تجميد الأصول الدولية للبلاد وسحب الدعم من الخارج بعد تولي حركة طالبان التي لا تزال تحت عقوبات الأمم المتحدة بسبب الأنشطة الإرهابية، لم يتقاضى الكثير من الأفغان رواتبهم منذ شهور، بمن فيهم موظفو الخدمة المدنية وموظفو الأمم المتحدة والبنك الدولي والعاملون في مجال التعليم والصحة. واحتج مئات الأطباء والموظفين في شركة الطاقة الحكومية على تأخير الرواتب في كابل، وعن ذلك صرح وزير الخارجية أمير خان متكي قائلا، إن التأخير في المدفوعات أثر على نحو نصف مليون موظف حكومي.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا