زاخاروفا: إستونيا أصبحت ساحة اختبار بريطانية لنشر "فيروس" معاداة روسيا

أخبار العالم

زاخاروفا: إستونيا أصبحت ساحة اختبار بريطانية لنشر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/tcay

أشارت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إلى أن إستونيا تحولت على مدار سنوات الوصاية البريطانية عليها، إلى ساحة اختبار لنشر لندن "فيروس" معاداة روسيا.

ووصفت زاخاروفا الوصاية البريطانية المشددة على إستونيا بأنها "سر مفضوح".

وكتبت زاخاروفا على تيليغرام: "على مدى سنوات "الوصاية"، تحولت الجمهورية التي كانت مزدهرة ذات يوم إلى ساحة اختبار: بالمعنى المجازي، من الناحية الاجتماعية والثقافية لساحة اختبار لنشر"فيروس" معاداة روسيا، وبالمعنى الحرفي - لدباباتها (ليز تراس تؤكد). تحولت البلاد إلى قاعدة عمليات لأجهزة المخابرات البريطانية".

وأضافت: "على ما يبدو، تم نقل "للشركاء" الإستونيين الأصغر أيضًا "الثقافة" الجزرية الفاضحة التي واجهها تقريبا كل من زار بريطانيا".

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا