ارتفاع حصيلة ضحايا إعصار "راي" في الفلبين إلى 33 شخصا

أخبار العالم

ارتفاع حصيلة ضحايا إعصار
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rzh9

أعلنت السلطات الفلبينية، أن حصيلة ضحايا إعصار "راي" في البلاد ارتفعت إلى 33 شخصا ولا يزال العشرات في عداد المفقودين، مضيفة أن الكارثة خلفت أضرارا جسيمة.

واضطر أكثر من 300 ألف شخص إلى ترك منازلهم والمنتجعات السياحية منذ الخميس بسبب الإعصار "راي" الذي أدى إلى انقطاعات في التيار الكهربائي والاتصالات في الكثير من المناطق بعدما دمر أبراج اتصالات وأسقط أعمدة كهرباء واقتلع أشجارا وهدم مساكن.

وحين ضرب "راي" جزيرة سيارغاو السياحية الشهيرة الخميس كان إعصارا فائق القوة إذ بلغت سرعة الرياح المصاحبة له 195 كيلومترا في الساعة.

وتراجعت سرعة هذه الرياح إلى 150 كيلومترا في الساعة الجمعة مع تقدم الإعصار في الأرخبيل حيث خلف أضرارا جسيمة على ما ذكرت هيئة الأرصاد الجوية الفلبينية.

وقد ضرب عصر الجمعة شمال جزيرة بالاوان الوجهة السياحية الشهيرة قبل أن يبتعد باتجاه بحر الصين الجنوبي نحو فيتنام.

وقال مسؤول الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في الفلبين، ألبرتو بوكانيغرا: "إنها واحدة من أعتى العواصف التي تضرب الفلبين في شهر ديسمبر خلال العقد الأخير" مضيفا:"المعلومات التي تردنا والمشاهد التي تصلنا مقلقة للغاية".

وقال الناطق باسم وكالة الكوارث الوطنية، مارك تيمبال لوكالة "فرانس برس" إن "أكثر من 18 ألف عسكري وشرطي وعنصر من خفر السواحل وفرق الإطفاء سينضمون إلى جهود البحث والإنقاذ في أكثر المناطق تضررا".

وأضاف أن "الأضرار جسيمة" في سوريغاو وسيارغاو، المنطقتان اللتان ضربهما الإعصار بأقصى قوته.

ويضرب الفلبين التي تعتبر من أضعف الدول في مواجهة التغير المناخي، سنويا حوالى عشرين إعصارا تزرع الدمار في المساكن وتقضي على محاصيل وبنى تحتية في مناطق تعاني أصلا من الفقر.

وكان الإعصار الفائق القوة "هايان" أكثر الأعاصير فتكا في الفلبين مع تسببه بمقتل أو فقدان 7300 شخص في العام 2013.

المصدر: أ ف ب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا