إجلاء ضابط بالاستخبارات الأمريكية من صربيا بسبب "متلازمة هافانا"

أخبار العالم

إجلاء ضابط بالاستخبارات الأمريكية من صربيا بسبب
السفارة الأمريكية في هافانا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/re9b

أجلت وكالة المخابرات المركزية ضابط مخابرات يعمل في صربيا في الأسابيع الأخيرة بعد أن أصيب بأعراض خطيرة تتفق مع الهجمات العصبية المعروفة اسم "متلازمة هافانا".

وبحسب صحيفة "وول ستريت جورنال" فإن الحادث الذي وقع في البلقان، والذي لم يتم الإبلاغ عنه من قبل، هو الأحدث فيما وصفه مسؤولون أمريكيون بأنه توسع مطرد في الهجمات على الجواسيس والدبلوماسيين الأمريكيين المنتشرين في الخارج من قبل مهاجمين مجهولين باستخدام ما يشتبه مسؤولون حكوميون وعلماء بأنه شكل من أشكال الطاقة الموجهة تتسبب بظهور تلك الأعراض.

وأشارت الصحيفة إلى أن الهجمات المستمرة، أثارت "الإحباط داخل الحكومة الأمريكية واستنزفت الروح المعنوية في وزارة الخارجية ووكالة المخابرات المركزية".

ونقلت عن مسؤولين أن "بعض الدبلوماسيين والجواسيس المحترفين أصبحوا مترددين في تولي وظائف في الخارج خوفا على أنفسهم وعائلاتهم".

ومعروف أن متلازمة هافانا هي حالة غامضة تم الإبلاغ عنها لأول مرة في عام 2016 عندما عانى موظف في السفارة الأمريكية في كوبا من الصداع وفقدان السمع ومشاكل في الذاكرة وأعراض أخرى.

وسبق أن أفادت السلطات الأمريكية بأن حوالي 40 من دبلوماسييها في هافانا تعرضوا منذ نوفمبر 2016 لتأثير خارجي مجهول وصفته وسائل الإعلام بالهجمات الصوتية.

وفي سبتمبر 2017 خفضت واشنطن عدد موظفي سفارتها في هافانا بنسبة 60%، لكن لاحقا تم تسجيل مثل هذه الحوادث في كل من الصين وروسيا وحتى داخل الولايات المتحدة.

المصدر: "وول ستريت جونال" + RT

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا