فيسبوك يبرر إغلاقه لصفحات RT

أخبار العالم

فيسبوك يبرر إغلاقه لصفحات RT
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lhal

أعلن المكتب الإعلامي لموقع فيسبوك عن السبب الذي دفعه إلى غلق صفحات شركة مافيك للإعلام Maffick Media المرتبطة بقناة RT.

جاء في رد المكتب الإعلامي لوكالة نوفوستي الروسية، أن الموقع قد أغلق تلك الصفحات، بسبب ضرورة إفصاح الشركة عن انتمائها لقناة RT، وسوف يطلب فيسبوك من مقرري هذه الصفحات الإفصاح عن هذه البيانات.

تابع المكتب الإعلامي لفيسبوك: "لا بد أن يعلم المستخدمون طبيعة ومنشأ المؤسسات التي تقف وراء هذه الصفحات، حتى لا تكون هناك أي معلومات خاطئة أو خافية. نحن الآن بصدد تحديث الصفحات التي تحمل عددا ضخما من المشاركين، وسوف تساهم هذه التحديثات في عرض كافة المعلومات الخاصة بالدول التي تدعم هذه الصفحات بشفافية ووضوح. وحيث أن هذه الخاصية ليست متاحة للجميع حتى الآن، فإننا سوف نتوجه إلى مقرري هذه الصفحات بطلب الإفصاح عن الشركات التي تتبع لها هذه الصفحات، حتى تعود إلى العمل على الموقع".

وكان الموقع قد أغلق صفحات تنشر فيديوهات ذات طبيعة تاريخية وإخبارية واجتماعية وبيئية، تعود لشركة مافيك، التي تمتلكها شركة "رابتلي" التابعة لقناة RT، والتي تتلقى دعما من الحكومة الروسية. جاء ذلك عقب تحقيق أجرته قناة سي إن إن، زعمت فيه بوجود صلات بين شركة مافيك والكرملين.

وكانت رئيسة تحرير قناة RT والوكالة الدولية للأنباء "روسيا سيغودنيا"، مرغريتا سيمونيان، قد علّقت على هذا الإغلاق يوم أمس بأنه "مكارثية جديدة" تستحق مواجهتها والتصدي لها من أجل الدفاع عن حرية التعبير والصحافة والنشر.

المصدر: وكالات

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

"الخوذ البيضاء".. ما حقيقة هذه المنظمة؟