العثور على مدفن قديم لامرأة ثرية في جمهورية ياكوتيا الروسية

العلوم والتكنولوجيا

العثور على مدفن قديم لامرأة ثرية في جمهورية ياكوتيا الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/u5p8

عثر علماء الآثار في ياكوتيا بشمال شرق روسيا على مدفن لامرأة ثرية قديمة العهد. واكتشف المدفن في منطقة (أوست ألدان) في أغسطس الماضي، أثناء العمل في مقالع الحجارة.

وقال العلماء إن بقايا المرأة اكتشفت على عمق صغير هو 20-30 سنتيمترا فقط عن سطح الأرض.

وقالت عالمة الآثار الروسية، ألكسندرا بروكوفيفا:" كانت الجثة مغطاة بطبقات رقيقة من لحاء البتولا، ولم يتم تثبيتها على السطح بالكامل. وربما كانت الجثة في البداية مغطاة بها بالكامل،  وأضافت، إن تقليدا مشابها يتمثل في تغطية الجسد والهياكل الموجودة داخل القبر ما زال قائما حتى القرن التاسع عشر.

ولم يحفظ تابوت المتوفية، ويُفترض أن المرأة دفنت فيه ، ولم يتبق منه سوى أجزاء من الشجرة. أما الهيكل العظمي فبقي غير مكتمل بسبب فقدان الرأس والفقرات الفردية وبعض عظام الساق. وفي نفس الوقت، كانت الجثة في وضع غير طبيعي أو بالأحرى في وضع الجنين.

وهناك 3 فرضيات لمنح المتوفين وضعيات مختلفة: أولا يُعطى المتوفي الوضع الجاثم ، ما يجب على ما يبدو، أن يساعده على التناسخ، وهناك كذلك وضع الفارس، بحيث يمكن للشخص المدفون أن يذهب على ظهور الخيل إلى عالم الموتى، وأخيرا ، يتم دفن المتوفين بربط أطرافهم للحفاظ على أرواحهم آمنة من الموت.

وأشارت العالمة، روزاليا برافينا في دراستها إلى أن إعطاء جثة المتوفى وضعا معينا، كان يحدث على الأرجح فور وفاته.

وقد عُثر بالقرب من الرفات على أجزاء صغيرة من الخرز والمعلقات المعدنية. وربما كانت المرأة ترتدي بدلة جلدية وفراء. كما تم العثور في المدفن على قطعة نقدية نحاسية صغيرة الثمن وزخرفة مخيّطة بقبعة مصنوعة من سبيكة غير عادية من المعادن. ويعتقد العلماء أن امرأة شابة من القرن السابع عشر كانت في المدفن.

المصدر:كومسومولسكايا برافدا

 

 

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

تواصل عمليات الإنقاذ في سوريا وتركيا وسط ارتفاع عدد الضحايا ومخاوف من هزات ارتدادية.. لحظة بلحظة