كل شيء

إيطاليا مهددة بالغياب عن كأس العالم 2018

09 نوفمبر 2017 | 20:53 GMT
 إيطاليا مهددة بالغياب عن كأس العالم 2018
انسخ الرابط https://ar.rt.com/jhjf
/ Reuters

بات منتخب إيطاليا لكرة القدم مهددا بخطر الغياب عن كأس العالم لأول مرة منذ 60 عاما عندما يواجه نظيره السويدي في الملحق الأوروبي، رغم ثقة مدربه وبعض لاعبيه ببلوغ النهائيات.

وتحل إيطاليا الجمعة، ضيفة على السويد في الذهاب في ستوكهولم قبل أن تستضيفها، الاثنين، في الإياب على ملعب سان سيرو في ميلانو.

ويأمل الحارس العملاق جانلويجي بوفون (173 مباراة دولية) الذي يذود عن المرمى الإيطالي منذ العام 1997، بخوض المونديال الخامس تواليا بعد أن جلس على مقاعد الاحتياط في نسخة 1998 الفرنسية.

لكن سوء الطالع وضع "الآتزوري" في التصفيات مع إسبانيا فحل خلفها في المجموعة السابعة، وحكم عليه بمواجهة خصم من العيار الثقيل هو السويد في ملحق "معقد".

وتغيب إيطاليا عن النهائيات سيضيف اسما رنانا إلى القائمة المرموقة للغائبين الكبار مثل هولندا وبلغاريا والمجر وتشيك والنمسا ورومانيا.

إلى ذلك، أكد المدرب جانبيرو فينتورا بشكل قاطع أن إيطاليا -التي لم تغب شمسها عن النهائيات إلا مرتين عامي 1930 لم ترغب بالمشاركة في البطولة و1958 حيث لم تتأهل- ستكون موجودة في روسيا 2018.

وقال: "إنها لحظة مهمة جدا بالنسبة لمسيرتي وللاعبين. بذهابنا إلى روسيا، يمكنهم أن يفتحوا (اللاعبون) مرحلة، وبعدمه سيغلقونها".

وأضاف: "لكن لا يمكنني تخيل فكرة عدم التأهل. سنذهب إلى روسيا بكل تأكيد. أوجدت مجموعة مصممة ومتحمسة بشكل استثنائي، وأنا هادىء لأن لدي لاعبين مستعدون تماما ولأن إيطاليا واجهت دائما مواقف من هذا القبيل".

وختم "يكفي أن نرى أن الـ 65 ألف بطاقة دخول إلى ملعب سان سيرو قد بيعت كلها منذ فترة طويلة".

لكن النتائج الأخيرة لـ"الآتزوري" ليست مشجعة فقد فاز في الجولات الثلاث الأخيرة من التصفيات على إسرائيل وألبانيا بنتيجة واحدة (1-0) وتعادل مع مقدونيا (1-1).

وحسم فينتورا تردد جورجي لويز فريلو "جورجينيو"، لاعب وسط نابولي، الذي كان حائرا بين الدفاع عن ألوان بلده الأصلي البرازيل أو بلده الثاني إيطاليا، وضمه إلى التشكيلة التي ستواجه السويد على حساب مهاجم نيس الفرنسي المثير للجدل ماريو بالوتيلي.

المصدر: أ ف ب

فادي سيمير

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.