ساعات قليلة قد تفصلنا عن وداع "كلاسيكو الريال والبارسا" إلى الأبد

الرياضة

ساعات قليلة قد تفصلنا عن  وداع صورة من إحدى مباريات الكلاسيكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jc8l

يترقب عشاق "الساحرة المستديرة" في مختلف أرجاء العالم، إعلان النتائج الرسمية لاستفتاء إقليم كتالونيا، لمعرفة مصير نادي برشلونة، أحد قطبي أقوى وأبرز كلاسيكو كرة قدم في العالم.

ويطالب إقليم كتالونيا، الذي يتمتع بأوسع تدابير للحكم الذاتي بين أقاليم إسبانيا، بالانفصال عن الحكومة المركزية.

وتبلغ مساحة الإقليم 32.1 ألف كم مربع، ويضم 947 بلدية موزعة على 4 مقاطعات، هي: برشلونة، وغرندة، ولاردة، وطرغونة.

ويتوقع الإعلان عن النتائج الرسمية لاستفتاء استقلال إقليم كتالونيا في وقت لاحق اليوم، على أن يقرر الإقليم مصيره بعد 24 ساعة من إعلان النتائج.

ولن تكون الرياضة بمنأى عن تأثير السياسة، وعن القرارات التي ستتخذ بعد إعلان النتائج الرسمية للاستفتاء، إذ سيشكل انفصال الإقليم صفعة قوية لعشاق كلاسيكو إسبانيا، الذي يجمع الغريمين ريال مدريد وبرشلونة. ويعني استقلال الإقليم خروجا أوتوماتيكيا لنادي برشلونة من منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم (الليغا)، وبالتالي إسدال الستار على مباريات كلاسيكو إسبانيا إلى الأبد. وما يعزز هذه الفرضية،
رد السلطات الكروية الإسبانية في مدريد، على استفتاء كتالونيا، إذ قال رئيس رابطة الدوري الإسباني، خافيير تيباس، إن أندية إقليم كتالونيا، وهي برشلونة، وإسبانيول، وجيرونا، لن تلعب في الليغا في حال تم الانفصال عن المملكة الإسبانية.

خلال ساعات إذن، يتحدد مصير المواجهة الكروية "الأولى" في العالم، والتي تحظى بتغطية إعلامية جارفة، وتنقل أطوارها مباشرة في مختلف الفضائيات العالمية، بالنظر إلى كوكبة نجوم الفريقين الغريمين.

المصدر: RT

عمر بيكضاض