ما سر وقوف حارس ريال مدريد دون حركة أثناء تصديه لركلة ترجيح برناردو سيلفا؟ (صورة)

الرياضة

ما سر وقوف حارس ريال مدريد دون حركة أثناء تصديه لركلة ترجيح برناردو سيلفا؟ (صورة)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xdp4

يبدو أن حارس مرمى نادي ريال مدريد الاحتياطي، كيبا أريزابالاغا، لعب دورا رئيسيا في فوز فريقه بركلات الترجيح (4-3) على مانشستر سيتي، على الرغم من عدم مشاركته في المباراة.

وخلال الموجهة التي جمعت مانشستر سيتي وضيفه ريال مدريد أمس الأربعاء في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، تعرض الفريق الإسباني لانتكاسة مبكرة بعد لجوء الفريقين لركلات الترجيح عندما أهدر لوكا مودريتش الركلة الأولى للنادي الملكي.

ولكن سرعان ما استعاد ريال مدريد الأفضلية بعدما نجح حارسه أندريه لونين في التصدي لركلتي برناردو سيلفا وماتيو كوفاسيتش.

ولم يفرط ريال مدريد في أفضليته وسجل ركلات الترجيح الأربع المتبقية ليفوز بالمباراة ويحجز مقعده في الدور نصف النهائي.

وأثارت طريقة تصدي لونين لركلة الترجيح التي نفذها سيلفا تساؤلات عدة بعد المباراة، حيث وقف حارس مرمى ريال مدريد في مكانه دون حركة، قبل أن يسدد النجم البرتغالي كرة ضعيفة في منتصف المرمى ليلتقطها لونين بكل سهولة وكأنه في المران.

وكشف موقع "sportbible"، أن الحارس البديل كيبا كان له فضل كبير في هذا التصدي.

وأورد الموقع، أن كيبا الذي انضم لريال مدريد في الميركاتو الصيفي الماضي على سبيل الإعارة قادما من تشيلسي الإنجليزي، بذل قصارى جهده لمساعدة ريال مدريد على الفوز من خلال إعطاء لونين بعض "التعليمات" أثناء ركلات الترجيح.

وأضاف أن "كيبا قد يكون وراء مقامرة لونين بعدم السقوط للتصدي لركلة الترجيح التي نفذها برناردو".

وتابع "بعد المباراة، انتشرت لقطات تظهر كيبا وهو يقدم التعليمات للونين.. ربما كان يطلب من لونين ألا يسقط عند مواجهة برناردو، حيث أنه من بين الركلات الثلاث التي نفذها النجم البرتغالي سابقا، كانت اثنتين منها في منتصف المرمى.. وتلقى كيبا إحدى تلك المحاولات بنفسه من سيلفا خلال مواجهة تشيلسي ومانشستر سيتي في نهائي كأس الرابطة الإنجليزية لعام 2019".

وأكمل: "كان لدى كيبا فكرة جيدة عن المكان الذي سيضع فيه برناردو ركلة الترجيح، لذا يبدو من المحتمل أنه نقل معرفته إلى لونين".

المصدر: "sportbible"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز