فيديو من غرفة ملابس يوفنتوس يكشف صراخ رونالدو وسجاله مع أحد زملائه

الرياضة

فيديو من غرفة ملابس يوفنتوس يكشف صراخ رونالدو وسجاله مع أحد زملائه
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rtpw

أظهر مقطع فيديو من الفيلم الوثائقي "كل شيء أو لا شيء: يوفنتوس"، الذي أصدرته مؤخرا شبكة "أمازون"، أن الأيام الأخيرة للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في يوفنتوس لم تكن جيدة.

ووثق الفيلم لنقاش حاد بين النجم البرتغالي وزميله في الفريق آنذاك، الدولي الكولومبي خوان كوادرادو، بعد الشوط الأول من المباراة التي جمعت فريق "السيدة العجوز" وبورتو البرتغالي في دوري الأبطال الموسم الماضي.

وتقدم بورتو بهدف مفاجئ في الشوط الأول في إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي في ملعب "أليانز ستاديوم"، مما كان يعني تقدم الفريق البرتغالي 3-1 في مجموع المباراتين.

وخلال فترة الاستراحة بين الشوطين وأمام تعقد مهمة يوفنتوس لتعويض تأخره والتأهل للدور المقبل، أبدى رونالدو استياءه من النتيجة، حيث دخل غرفة الملابس غاضبا، وظل يصرخ في زملائه بسبب سوء مستوى الفريق.

وقال صاحب الـ 36 عاما: "يجب أن نلعب أفضل من ذلك، اللعنة، لم نلعب على الإطلاق ولم نقدم أي شيء بهذا المستوى".

واتجه كوادرادو نحو زميله البرتغالي لتهدئته، ودار هذا الحوار بينهما:

كوادرادو: "لا تقلق"

رونالدو: "كنا سيئين"

كوادرادو: "عليك أن تكون قدوة للجميع".

رونالدو: "أنا أيضا لم ألعب جيدا، علينا أن نقول الحقيقة لبعضنا، هذه مباراة دوري الأبطال ويجب أن تكون لدينا شخصية في الملعب".

وأمام النقاش الحاد، تدخل مدرب الفريق حينها، أندريا بيرلو، لتهدئة الأمور، طالبا من رونالدو وكوادرادو الهدوء.

ونجح يوفنتوس في الشوط الثاني في تعويض تأخره بهدف إلى فوز بنتيجة 3-2، لكن هذه النتيجة لم تكن كافية لرفاق رونالدو للتأهل للدور المقبل لخسارتهم ذهابا بنتيجة 1-2.

وكان رونالدو انضم ليوفنتوس في صيف 2018 قادما من ريال مدريد، قبل أن يغادره فيما بعد إلى مانشستر يونايتد خلال فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة.

المصدر: "ماركا"

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا