سواريز: ميسي سيستمر مع برشلونة في حالة واحدة

الرياضة

سواريز: ميسي سيستمر مع برشلونة في حالة واحدة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/owtz

أكد الأوروغوياني لويس سواريز مهاجم أتلتيكو مدريد، أن زميله السابق في برشلونة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، سيستمر مع برشلونة إذا شعر من جديد بالراحة والسعادة وجاءت إدارة أخرى.

وكان ميسي فاجأ جميع عشاق "البلوغرانا"، بطلب الرحيل خلال الانتقالات الصيفية بالمجان، بعد إرسال البورو فاكس الشهير لإدارة جوسيب ماريا بارتوميو، وبعد أيام عصيبة شهدت ارتباط اسمه بالانتقال إلى مانشستر سيتي الإنجليزي، تراجع ميسي عن الفكرة تجنبا للوقوف في المحاكم ضد ناديه الذي ارتدى قميصه لمدة 20 عاما.

وعلق سواريز خلال مقابلة مع شبكة "ESPN"، على رغبة ميسي في الرحيل، قائلا: "رغبة ميسي في الرحيل عن برشلونة لم تكن بادرة لمصلحتي، وكان عليهم احترام قرار ميسي بالرحيل".

وتابع الأوروغوياني حديثه عن علاقته بالبرغوث، مضيفا: "وفيما يتعلق بالعلاقة التي تربطني مع ليو، لن أتحدث عن الأمور التي كنا نتحدث فيها في تلك اللحظة، ولكنه عاش موقفا صعبا ومعقد للغاية، وكان يرغب في مغادرة الفريق ولكن النادي رفض، وحاولت دعمه ورعايته بعدما تشتت ذهنه قليلا، والكاميرات كانت تلاحقه، وكان أمرا صعبا، لهذا كان يتعين علي تقديم يد العون له".

وأشار سواريز إلى أن مسألة رحيل ميسي أو بقائه في برشلونة يعتمد على راحته، قائلا: "ليو يعلم أهميته للبارسا وقدم أمور كثيرة للنادي لم يتخيلها، ويجب عليه الشعور بأنه رقم 1، والأفضل والأسعد، وربما يكون هناك إمكانية للعب ميسي مع فريق آخر، ولكن إذا شعر من جديد بالراحة والسعادة وجاءت إدارة أخرى، بالطبع سيروق له البقاء في النادي، وكصديق سأرغب في استمراره في النادي".

وعلق على مسألة تأثير علاقته الجيدة بميسي وقرار الاستغناء عنه، قائلا: "نجتمع دائما من أجل صالح الفريق، ولكن ربما أرادوا أن يلعب أكثر مع زملاء آخرين، وأعتقد أنهم رغبوا في إبعادي عن ميسي، وربما كان يزعجهم روعة علاقتي مع ميسي، لأنني لا أجد أي سبب للتفكير أن هذا يؤذي الفريق".

واختتم لويس سواريز حديثه عن ميسي بالتأكيد على افتقاده لنجم برشلونة، قائلا: "بالطبع أفتقد ليو ولكن بفضل التكنولوجيا، نتحدث من خلالها باستمرار، ونعلم جيدا مدى قدر الصداقة بيننا، عشنا أمور كثير سويا والوصول كل صباح إلى التدريبات حتى تناول المته، وأطفالنا لديهم حياة مشتركة وتربطنا علاقة عائلة كبيرة".

المصدر: "As" 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا