العثور على تلميح بوجود كوكب يشبه الأرض

الفضاء

العثور على تلميح بوجود كوكب يشبه الأرضكوكب "تاتوين"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ikkt

عثر علماء الفلك البريطانيون في كوكبة الثعبان على تلميح بوجود كوكب يشبه الأرض (تاتوين). ويعيش هذا الكوكب في محيط غريب، وهو نظام نجمي مزدوج يتألف من القزمين الأبيض والبني.

وقال، جاي فارهي، عالم الفلك في كلية جامعة لندن إن تشكل الكوكب الصخري في نظام النجم المزدوج، عملية معقدة جدا لأن جاذبية كلا النجمين تمدد الكتلة وتضغطها في الوقت نفسه، وتمنعها من تشكيل وحدة متواصلة تتحول إلى كوكب فيما بعد.

لكن اكتشاف حزام الكويكبات لدى النجم المزدوج SDSS 1557 يدل على أن الكواكب الشبيهة بالأرض تتشكل حتى في هذه الظروف نتيجة اندماج الكويكبات معها.

وأضاف الباحث قائلا إن ما يسمى بكواكب "تاتوين" (حسب ما جاء في فيلم "حرب النجوم")، التي تدور حول النجمين يعتبر ظاهرة نادرة في الكون.

ومنذ العام 2011 اكتشف 11 كوكبا من هذا النوع في 9 أنظمة نجمية، حيث يعزو العلماء ندرتها إلى صعوبة رصدها باستخدام المراصد المتوفرة حاليا لدى العلماء.

وقال فارهي إن الكثير من العلماء يعتبرون أن كواكب "تاتوين" كلها يجب أن تكون على شكل عمالقة غازية، إذ أن جاذبية النجمين تحول دون تشكل كواكب صخرية صغيرة لافتا إلى غياب الحديد والسيليكون اللذين يتكون منهما باطن الأرض، في جوف كل "تاتوين" من الكواكب الـ11 المكتشفة.

فيما وجد فارهي وزملاؤه أدلة على أن الأمر ليس كذلك، وهم يرصدون النجم المزدوج الذي يبعد عن شمسنا مسافة تقارب على ألف سنة ضوئية.

واكتشف العلماء في داخل قرص متألف من الغبار والغاز يحيط بالقزم الأبيض قزما بنيا بصفته نجما صغيرا تعادل كتلته 6% من كتلة الشمس، ما لا يكفي لبدء التفاعلات النووية الحرارية في جوفه.

ومن خلال رصد هذا القزم البني، اكتشف العلماء أمرا آخرا، حيث يحتوي طيف جاره القزم الأبيض على آثار الحديد والسيليكون والمغنيسيوم، وعدد من العناصر الكيميائية الأخرى، الأمر الذي لا يمكن العثور عليه لدى مثل هذه النجوم الميتة، ويعني ذلك أن نجم SDSS 1557 (القزم الأبيض) سبق له أن ابتلع كمية من المواد التي تتضمن تلك العناصر الكيمياوية.

ومكن هذا الأمر العلماء من الافتراض بأن قرص الغاز والغبار الذي يحيط بهذا النجم، يحتوي كويكبات يرمي القزم البني بعضها لتسقط على سطح القزم الأبيض.

ويرى علماء الكواكب أن تلك الشظايا كافية لتشكيل جرم فضائي بقطر 4 كيلومترات وكتلة 100 مليار طن. وهناك دليل آخر يدعم تلك الفرضية، فنجم SDSS 1557 يمتص مادة تزيد كتلتها 100 مرة عن اللازم للحفاظ على قرص من الغاز والغبار، ويعني ذلك أن هذا القرص يحتوي على كويكبات وكوكب صخري واحد على أقل تقدير يشبه المريخ أو الأرض.

المصدر: نوفوستي

يفغيني دياكونوف