العثور على معدنين جديدين على سطح القمر

الفضاء

العثور على معدنين جديدين على سطح القمر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xbm6

اكتشفت مهمة "تشانغ آه-5" الصينية معادن جديدة في تركيبة التربة القمرية، ما قد يسلط الضوء على كيفية اكتساب سطح القمر للمظهر الشبيه بالفوهة الذي يتمتع به حاليا.

ووفقا للدراسة التي نشرت في مجلة Nature Astronomy، قام العلماء بفحص التربة التي أعادتها مهمة "تشانغ آه-5" (Chang'e 5) التي قامت بها إدارة الفضاء الوطنية الصينية (CNSA)، ووجدوا مركبات التيتانيوم بما في ذلك الروتيل (TiO2)، وtrigonal Ti2O وtriclinic Ti2O.

وتعد مركبات التيتانيوم Trigonal Ti2O وTriclinic Ti2O ذات أهمية خاصة. وذلك لأنه لم يتم رؤيتها من قبل في العينات الطبيعية على الأرض.

وعثر على المعادن التي لوحظت في عينات التربة على سطح حبة زجاجية صغيرة.

وقدم العلماء من معهد الكيمياء الجيولوجية في غوييانغ وزملاؤهم في غوانغتشو وماكاو النتائج التي توصلوا إليها في مجلة Nature Astronomyالأسبوع الماضي.

وأوضح الفريق أن المعادن تشكلت على الأرجح على القمر من خلال عملية تنطوي على تبخر وترسب مكثفين.

وربما يحدث هذا عندما تضرب النيازك الدقيقة سطح القمر باستمرار وبقوة. ويؤدي هذا إلى خلق طاقة هائلة، أدت في النهاية إلى ذوبان وتبخير المواد المحيطة.

وعندما يبرد البخار، فإنه يمر عبر الترسيب. وعندما تتكثف المواد الغازية مرة أخرى إلى شكل صلب، فإنها تكوّن معادن مثل تلك التي تم اكتشافها هنا للتو.

ومن المحتمل أن يكون القصف المستمر للحطام الفضائي على سطح القمر قد تسبب في تطور المعادن الجديدة.

وأوضح العلماء: "من المعروف أن تأثيرات النيازك الدقيقة تلعب دورا رئيسيا في تغيير المشهد القمري، ولكن كيفية حدوث هذه التحولات فعليا ظلت بعيدة المنال. لقد قدمت دراستنا أدلة جديدة لعمليات التجوية على القمر وكذلك على الأجسام الكوكبية الأخرى الخالية من الهواء في النظام الشمسي، مثل عطارد والكويكبات".

وساعدت هذه النتيجة العلماء على اكتساب فهم أفضل لعمليات التجوية على القمر. ويمكن أيضا تسليط الضوء على الأجرام السماوية الأخرى المماثلة التي لا يوجد بها هواء في النظام الشمسي.

وتشير الدراسة إلى أن التبخر والترسب الشديد الناتج عن تأثيرات النيازك الدقيقة قد غيّر بشكل كبير المشهد القمري.

وتم جمع 25 خرزة زجاجية بقياس 0.05-0.4 ملم من 5 عينات من مهمة "تشانغ آه-5" ثم تم تحليلها باستخدام أحدث طرق المجهر الإلكتروني.

وعند اكتشاف حفرة صغيرة على سطح إحدى الخرزات، عثر العلماء على المعادن الجديدة. وتمثل هذه العينات المعدنين السابع والثامن اللذين ستكتشفهما البشرية، حيث اكتشفت بعثات أبولو الأمريكية وبعثات لونا الروسية الخمسة الأوائل.

واكتشفت الصين أيضا المعدن السادس، Changesite-(Y)، في عينات "تشانغ آه-5" في عام 2022.

المصدر: Interesting Engineering

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز