مسبار "هايابوسا – 2" الياباني يعود إلى الأرض

الفضاء

مسبار
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/matj

تهبط كبسولة يابانية تحمل عينات التربة من كويكب ريوغو، في جنوب أستراليا بعد 12 شهرا من مغادرة مسبار "هايابوسا- 2" للكويكب.

أفادت بذلك الوكالة اليابانية للدراسات الفضائية التي قالت إن السلطات اليابانية والأسترالية قد انتهت من التنسيق بغية منح الكبسولة الفضائية اليابانية ترخيصا بالهبوط في منطقة القاعدة العسكرية الأسترالية السرية.

وأشارت الوكالة إلى أن مسبار "هايابوسا – 2" الذي يدور حاليا حول كويكب ريوغو سيغادره في ديسمبر القادم  ليقترب من الأرض بعد مرور 12 شهرا. وستنفصل عنه قبل دخوله الغلاف الجوي للأرض كبسولة بعينات من تربة الكويكب قام المسبار بجمعها أثناء هبوطه على سطح الكويكب مرتين.

يذكر أن كويكب ريوغو (قصر التنين) يقع في الفضاء بين  الأرض والمريخ. أما مسبار "هايابوسا – 2" فأطلق إليه في ديسمبر عام 2014 من القاعدة الفضائية في جزيرة تانيغاسيما اليابانية. ويأمل العلماء اليابانيون باكتشاف آثار ماء ومواد عضوية في العينات التي سينقلها المسبار إلى الأرض معتقدين أن ذلك سيساعدهم في كشف أسرار انتشار الحياة في الكون.

وسبق للمسبار أن هبط مرتين بنجاح على سطح الكويكب وأخذ عينات من التربة.

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا