خمس كاسحات جليد نووية جديدة لضمان ريادة روسيا في القطب الشمالي

أخبار روسيا

خمس كاسحات جليد نووية جديدة لضمان ريادة روسيا في القطب الشمالي
نزول كاسحة الجليد "سيبيريا"، أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kgdh

أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي يوري بوريسوف أن عدد كاسحات الجليد النووية الجديدة من مشروع 22220 ستبلغ خمسا بدلا من ثلاث، ويقوم "مصنع البلطيق" بمدينة سان بطرسبورغ بتنفيذ هذا المشروع.

وقال بوريسوف إن بناء كاسحات الجليد النووية الثلاث يستمر في الوقت الحالي في مصنع البلطيق لبناء السفن وإنه من المخطط له بناء سفينتين جديدتين لتتكون سلسلة الكاسحات النووية كلها من خمس سفن. 

ولغرض التجربة تم إنزال كاسحة الجليد "أركتيكا" في يونيو 2016 وكاسحة الجليد "سيبيريا" في سبتمبر 2017، أما كاسحة الجليد الثالثة "أورال" فلا تزال على قاعدة البناء في المصنع.

يذكر أن حجم الاستثمارات من ميزانية الدولة لبناء كاسحة الجليد "أركتيكا" بلغ 37 مليار روبل (ما يعادل نحو 587 مليون دولار)، أما حجم الاستثمارات لبناء سفينتي "سيبيريا" و"أورال" فبلغ 84.4 مليار روبل (ما يعادل نحو 1.3 مليار دولار). 

ويعتبر المشروع مهما جدا بالنسبة لروسيا لضمان ريادتها في منطقة القطب الشمالي. وسيكون بإمكان كاسحات الجليد النووية هذه مواكبة قوافل السفن التجارية والعلمية في ظروف القطب الشمالي، كاسحة أمامها جليد قد تصل سماكته إلى ثلاثة أمتار. وستتقدّم كاسحات الجليد السفن التي تنقل المواد الخام الهيدروكربونية من حقول شبه جزر يامال وغيدان وجرف بحر الكارا إلى أسواق آسيا والمحيط الهادئ.

وتعد هذه السفن النووية هي الأكبر والأقوى في العالم، حيث يبلغ طول الكاسحة 173.3 متر وعرضها 34 مترا، أما كمية إزاحتها للمياه فتبلغ 33.5 ألف طن.

المصدر: نوفوستي

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا