أوصد باب صالة السينما خلال حريق كيميروفو وخنق العشرات

أخبار روسيا

أوصد باب صالة السينما خلال حريق كيميروفو وخنق العشرات
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k1kk

قال إيغور فوستريكوف الذي فقد ثلاثة أطفال وزوجته وشقيقته في حريق المركز التجاري في كيميروفو جنوب روسيا، إن أحد المشاهدين أوصد باب صالة السينما مما تسبب بمقتل عدد كبير من الأطفال.

وأضاف فوستريكوف في شريط فيديو نشره على "فكونتاكتي"، أنه شاهد ذلك في تسجيل لكاميرات المراقبة في مركز "كرزة الشتاء" التجاري وسط مدينة كيميروفو. 

وفيه بدا واضحا حسب فوستريكوف أن جميع أبواب صالات السينما كانت مفتوحة في البداية وهو ما سمح للمتواجدين بمغادرتها وفقط في إحدى الصالات، حيث كان يعرض فيلم كرتون للأطفال، قام رجل بإغلاق البوابة بإحكام.

وأضاف أن الرجل أغلق الباب لمنع تسرب الدخان الكثيف إلى الداخل، ودعا الموجودين لانتظار فرق الإنقاذ التي تعذر عليها الولوج إلى المبنى لكثافة الدخان واشتداد الحريق، مشيرا إلى أن المذنب في إيصاد الباب تمكن لاحقا من النجاة.

من جانبها أفادت سيدة كانت موجودة في صالة العرض التي تحدث عنها فوستريكوف، بقيام بعض الرجال فعلا بإيصاد باب الصالة من الداخل عندما شاهدوا الدخان يتسرب إلى الداخل.

وكتبت السيدة على صفحتها في Instagram: "في نهاية العرض توجه المشاهدون إلى الباب وفتحوه فشاهدوا خلفه من الناحية الأخرى دخانا كثيفا جدا وحرارة عالية وسمعوا الصراخ .. قبل ذلك لم نسمع أي إنذار أو تحذير".

ولم يكن هناك أي سبيل للخروج وقام رجل بإغلاق الأبواب وسد كافة الشقوق التي يمكن أن يتسرب الدخان منها وجلس الجميع على الأرض بانتظار العون والنجدة".

وأضافت أن بعض الأطفال أخذوا يفقدون الوعي وعندها بدأت محاولات للخروج من الصالة ونجحت بعضها ولكن الغالبية بقيت في الصالة.

ووقعت مأساة كيميروفو يوم الأحد الماضي ونجم عنها وفقا للبيانات الأخيرة مقتل 64 شخصا، بينهم 41 طفلا.

المصدر: لينتا رو

ادوارد سافين

 

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا