مايكروسوفت.. جهاز جديد لمنافسة آيباد الأخير

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k8z2

شركة مايكروسوفت تعكف حالياً على إصدار جهاز كمبيوتر لوحي جديد بسعر منخفض، لكي تتمكن من المنافسة في المساحة الجديدة في السوق، التي احتلتها شركة أبل مؤخراً بإصدارها جهازها الأخير iPad 9.7 – 2018، والذي طرحته في الأسواق بسعر غير متوقع بالنسبة إلى منتجات شركة التفاحة، وهو 329 دولاراً.

 

مصادر مختلفة أكدت أن عملاق البرمجيات الأمريكي يعمل حالياً على إنتاج جهاز Surface لا يتعدى سعره 400 دولار، على أن يكون مزوداً بمعالج من شركة إنتل، ليتم طرحه في الأسواق في النصف الثاني من العام الجاري.

 

السعر

هناك مفارقة كبيرة فيما يتعلق بأجهزة شركة مايكروسوفت؛ إذ كانت هناك محاولات لطرح كمبيوترات لوحية بأسعار متوسطة، لكن تلك المحاولات باءت في معظمها بالفشل، ابتداءً بجهاز Surface RT، الذي تسبب نظام تشغيله المحدود في ابتعاد المستخدمين عنه، وليس انتهاءً بـ Surface 3، الذي وإن كان جهازاً جيداً، فهو لم يلقَ نجاحاً كبيراً في المبيعات، ليتم التوقف عن إنتاجه في عام 2016.. المفارقة تكمن في أن الأجهزة التي لاقت نجاحاً كبيراً ومبيعات واسعة كانت تلك التي جاءت بأسعار مرتفعة، مثل Surface Pro و Surface Book.

المشكلة الرئيسة التي تواجه عدداً كبيراً من المستهلكين هي في ارتفاع أسعار أجهزة Surface، فالنسخة الأخيرة التي تم طرحها في العام الماضي يبدأ سعرها من قرابة 800 دولار في الحد الأدنى، لتصل في الحد الأقصى إلى نحو 2800 دولار.

 

التطبيقات ووسائط الإنتاجية

النقطة الأساسية التي يعزو الخبراء فشل جهاز Surface RT إليها هي محدودية عدد التطبيقات التي كان يمكن استخدامها مع نظام تشغيله Windows RT، وعدم قدرة جهاز مثل Surface 3 على تحمل العمل مع برامج كبيرة خاصة بالصور والرسوم والفيديو.. لذلك سيكون التحدي الأكبر أمام مايكروسوفت هو خلق حالة من التوازن توفر للمستخدم العدد الأكبر من التطبيقات التي باتت أساسية، وتقدم له جهازاً قادراً على التعامل مع ملفات ومهمات "ثقيلة".

بالإضافة إلى ذلك، يجب أن يأتي الجهاز الجديد مع قلم إلكتروني وغطاء يوفر لوحة مفاتيح، على أن يكونا بسعر منخفض لا ينقل عملية شراء الكمبيوتر اللوحي إلى فئة الأجهزة الباهظة الثمن، كما هو الحال اليوم.

 

خيارات الاتصال

يأتي كل من أجهزة شركة أبل بنسختين، فيما يرتبط بخيارات الاتصال، إحداها بالربط عن طريق WiFi والثانية بالربط عن طريق WiFi و LTE.. في الوقت الحالي مايكروسوفت وفرت جهازاً وحيداً يقدم الخيار الثاني، لذلك ينتظر كثيرون أن تتغير هذه الصورة مع الكمبيوتر اللوحي المنتظر.

 

النتيجة النهائية

هناك فرصة كبيرة أمام مايكروسوفت للنجاح مع منتجها المرتقب، إن راعت النقاط التي ذكرناها فيما يخص السعر أولاً، ونظام التشغيل والتطبيقات ثانياً.. المهمة اليوم باتت إقناع عدد كبير من المستخدمين بأن جهاز Surface الذي يتم الحديث عنه أفضل من جهاز iPad.. وهي مهمة صعبة جداً، نظراً للعدد الكبير من المتحمسين لكل جهاز جديد من شركة أبل.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

إنفوغرافيك - تصنيف المنتخبات بعد مونديال روسيا