قريبا: قوات أمريكية في بحر قزوين.. بين روسيا وإيران

أخبار الصحافة

قريبا: قوات أمريكية في بحر قزوين.. بين روسيا وإيران
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k5w8

"كيف ستتعامل روسيا مع ظهور قوات أمريكية في موانئ قزوين"، عنوان مقال أندريه ريزتشيكوف ونيكيتا كوفالينكو، في "فزغلياد"، حول اتفاق كازاخستاني أمريكي لمصلحة الجيش الأمريكي.

وجاء في المقال: تصديق كازاخستان على اتفاقية مع الولايات المتحدة حول استخدام الجيش الأمريكي للموانئ الكازاخستانية في بحر قزوين لعبور الشحنات إلى أفغانستان...بعث مخاوف من أن يؤدي ذلك إلى ظهور قواعد عسكرية أمريكية كاملة في بحر قزوين.

إلا أن رئيس قسم الخدمات التحليلية "Real Politik " (بكازاخستان)، طلعت ماميرييموف، على يقين من أن أستانا أجرت مشاورات أولية مع الكرملين، وأن روسيا مهتمة باستقرار أفغانستان، وأن بوتين وافق على وجود القوات الأمريكية هناك، وأضاف:

"يتم استغلال المشكلة الأفغانية من قبل أستانا، لخدمة مصالح السياسة الخارجية، في المقام الأول لتطوير علاقات أعمق مع الغرب، وعلى وجه الخصوص، مع الولايات المتحدة. تدرك أستانا أن واشنطن مهتمة بالعبور المستقر للمعدات العسكرية لوحداتها إلى أفغانستان... وعلى خلفية النزاع بين روسيا والولايات المتحدة، تخشى أستانا من أن يؤثر ذلك بشكل ما على مصالح كازاخستان، وأن تتعرض البلاد أيضًا للعقوبات، وبالتالي تحاول استرضاء الولايات المتحدة بشكل خاص، بمنحها الحق في العبور".

وفي الوقت نفسه، فإن ماميرييموف متأكد من أن الاتفاقية سوف تتعلق بالعبور على وجه الحصر "ومن المستبعد أن توافق أستانا على نشر قواعد عسكرية أمريكية". فـ"أستانا بغنى عن صراع مع موسكو وطهران بسبب نشر قواعد عسكرية أمريكية".

وفي الصدد، عبّر نائب مدير معهد التحليل السياسي والعسكري، ألكسندر خرامتشيخين، عن شكوك كبيرة حول إمكانية ظهور قواعد عسكرية أمريكية في بحر قزوين. وشدد على أن هذا البحر، جغرافياً، يشبه بحيرة " يمكن الدخول إليها فقط من خلال نهر الفولغا، الذي يقع بالكامل في أراضي روسيا، أو من خلال نظام فولغا- الدون، الذي يقع أيضًا جميعه في روسيا".

وأضاف: "لا ينبغي لروسيا أن ترد على هذا الاتفاق بأي شكل من الأشكال، لأن الحديث يمكن أن يدور فقط عن نظام نقل، والذي من الناحية النظرية، كانت أوليانوفسك حتى وقت قريب متضمنة فيه. بشكل عام، تنتفي مشكلة ظهور قواعد، حتى نظرياً".

تجدر الإشارة إلى أن شحنات حلف شمال الأطلسي كانت حتى وقت قريب تُنقل عبر أراضي روسيا، بما في ذلك باستخدام نقطة عبور في أوليانوفسك.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مقاهي غريبة في روسيا لا بد لك من زيارتها