المطلوب من الأكراد كان قليلا

أخبار الصحافة

المطلوب من الأكراد كان قليلاالجيش التركي على الحدود مع سوريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jsml

"أزمة عفرين مصطنعة بتحريض أمريكي"، عنوان مقال يفغيني كروتيكوف، في صحيفة "فزغلياد"، حول الدور الأمريكي في اصطناع الأزمة في عفرين ذات الغالبية الكردية، وتحريض تركيا على الهجوم.

وجاء في المقال الذي يدور حول البقعة الساخنة الجديدة على خريطة سوريا، التي يعيش فيها أكراد سوريون وهي عفرين، أنه ينبغي معرفة أن الأزمة الحالية أثيرت مباشرة من قبل الولايات المتحدة.
وأضاف كاتب المقال: بالنظر إلى ولاء أكراد عفرين نسبيا للحكومة السورية، فقد كان المطلوب منهم قليلا: التأكيد ولو لفظيا رغبتهم في البقاء جزءا من الدولة السورية الموحدة وعدم الخضوع للوعود بإعلان استقلال كردستان. ولم يتم الحصول على ضمانات كهذه من قوات سوريا الديمقراطية، إنما على العكس بدا ممثلو الأكراد ميالين لخطط الولايات المتحدة الخيالية لتشكيل "حرس الحدود" وتسليحهم وتدريبهم، وبعد ذلك تشكيل جيش محلي كردي.

وبعد فشل خطط الإطاحة بحكومة الأسد، بقوة السلاح، فإن استراتيجية واشنطن هي بالتحديد محاولة تدمير الدولة السورية بالشكل الذي كانت عليه قبل العام 2011. وبات الأكراد الأداة الوحيدة المناسبة لتحقيق ذلك.

وليس هناك آلية أخرى لدى الولايات المتحدة للبقاء في سوريا الآن. فمكونات "المعارضة المعتدلة" السابقة تميل إلى سرقة الأسلحة والفرار بها وتغيير اتجاهها حسب وجهة الرياح. أما الأكراد فلا يتجاوزون أراضيهم التاريخية- وفقا للمقال- ويميلون إلى التجارة، وهم مستعدون لقبول المساعدة من أي شخص يجلب لهم الخرطوش مجانا.

وينتهي المقال إلى أن الولايات المتحدة بذلت، خلال الشهر الماضي، كل ما في وسعها لإشعال نزاع مسلح واسع النطاق في شمال شرق سوريا على مبدأ "الجميع ضد الجميع". وقد نجحت مع الأتراك الانفعاليين. كما أن الأكراد، الذين يعتبرون أنفسهم أكثر الناس دهاء، استسلموا بسهولة للاستفزاز.
ولم يبق سوى أن يتورط الجيش الروسي في مواجهة مع الجيش التركي. لكن ذلك لم يحصل.
والواقع أن المذبحة الحالية في عفرين قد أثارتها الولايات المتحدة بشكل مصطنع. والأكراد لا يعرفون ما يفعلونه، والبنتاغون أدخلهم دون عناء في نزاع مسلح جديد، يحتمل أن يكون مدمرا جدا للدولة السورية.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

فيديو.. قلق روسي وصيني بسبب ميزانية الدفاع الأكبر في تاريخ الولايات المتحدة