المصالحة تنشِّط مفاوضات جنيف

أخبار الصحافة

المصالحة تنشِّط مفاوضات جنيفصورة من الارشيف "الجولة السادسة لمفاوضات جنيف"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j132

التقت "إيزفيستيا" رئيس منصة "موسكو" السورية المعارضة قدري جميل، وطلبت منه الإجابة على أسئلة الصحيفة، وإبداء رأيه بنتائج لقاء بوتين وترامب على هامش قمة العشرين.

جاء في المقابلة:

تُستأنف اليوم مفاوضات جنيف بشأن تسوية الأزمة السورية، حيث سيجتمع وفد الحكومة السورية وممثلو مختلف منصات المعارضة السورية لمناقشة مسائل محاربة الإرهاب وإدارة الدولة والدستور الجديد وإجراء الانتخابات. وتُستأنف الجولة الجديدة عقب اتفاق الرئيس الروسي ونظيره الأمريكي في هامبورغ على هامش قمة مجموعة العشرين على وقف إطلاق النار في جنوب-غرب سوريا.

نورد هنا نص اللقاء الخاص، الذي أجرته "إيزفيستيا" مع رئيس منصة "موسكو" السورية المعارضة قدري جميل:

قدري جميل

-  ما هو تقييمكم لاتفاق بوتين وترامب بشأن وقف إطلاق النار في درعا؟

هذا الاتفاق مهم جدا وخطوة إيجابية. وسوف يلعب دورا مهما في التسوية السياسية للأزمة السورية. وهنا أود أن أوضح أن الوضع في منطقة درعا تعقَّد جدا خلال الأشهر الأخيرة، حيث تتبنى أطراف المواجهة هناك مواقف متعارضة جدا. لذلك، فإن الاتفاق الذي توصل إليه الرئيسان سينعكس إيجابا على الأوضاع في المناطق الأخرى من سوريا، وسينشِّط أيضا مفاوضات جنيف.

-  ماذا تنتظرون من الجولة الجديدة من مفاوضات جنيف؟

لقد جرت عشية انطلاق هذه الجولة مشاورات بين ثلاث منصات للمعارضة: "الرياض"، "القاهرة" و"موسكو". وعلى الرغم من وجود اختلافات في مواقفها، فإن الحوار نفسه مهم ومثمر. لقد توصل ممثلو المجموعات الثلاث في النهاية إلى استنتاج بأن من الضروري الجلوس إلى طاولة الحوار. وقد تم الاتفاق على المباشرة بتشكيل وفد واحد، أوكد: وفدا واحدا، وليس موحدا. وهذا أمر مبدئي. لأن الوفد الموحد يعني وجود برنامج موحد. بيد أن موقفنا يكمن في التنسيق بين جميع أطراف المعارضة وأخذ موقفها من التسوية السورية بالاعتبار، بما في ذلك في إطار جنيف. كما أن تشكيل وفد واحد يعني انطلاق مفاوضات مباشرة مع الوفد الحكومي. فإذا بدأ الحوار بهذا الشكل، فيمكن الحديث عن اقتراب نهاية مفاوضات جنيف.

وهنا أريد تأكيد أن ما صرح به ستيفان دي ميستورا عن قرب انطلاق الحوار المباشر هو أمر واقع. لكنني يجب أن أشير إلى أن هذا الحوار لن يحدث في الجولة الحالية بل في الجولة التي تليها في شهر أغسطس/آب المقبل.

-  عمليا انتهت جولة مفاوضات أستانا الأخيرة من دون نتائج تذكر. فهل سيؤثر هذا في مفاوضات جنيف؟

لا يمكن اعتبار نتائج مفاوضات أستانا سلبية. كل ما في الأمر أن الأطراف لم تتوصل إلى الأهداف المطلوبة. لقد كانت مفاوضات أستانا قاطرة لعملية التسوية السلمية في سوريا، وغطت على مفاوضات جنيف.

-  انتقد الوفد الحكومي والمعارضة وأنت من بينهم في تصريحات إلى الصحيفة دي ميستورا لعدم استقلاليته، فهل ما زلتم على هذا الموقف؟

قبل كل شيء دي ميستورا مسؤول يمكنه التأثير في سير العملية. وعندما وجهنا إليه النقد كان هذا عادلا ويدل على تقييمنا لعمله، وليس على علاقاتنا الشخصية به كمبعوث خاص. لقد قلت سابقا وأكرر إن دي ميستورا يستطيع لعب دورا أكثر نشاطا في عملية التسوية السورية. بيد أنه حذر جدا. ولهذا السبب تسير عملية التسوية ببطء. مع أن كل يوم من النزاع يعني سقوط ضحايا جديدة. لذلك كانت انتقاداتنا في محلها ولدينا الحق في توجيهها.

-  كيف تقيمون دور روسيا في التسوية السورية؟

إيجابا، لأننا من دون العملية العسكرية الروسية ضد الإرهابيين، لم نستطع الآن الحديث عن مستقبل التسوية السلمية للنزاع. إن الوجود العسكري الروسي والنشاط السياسي والدبلوماسي لموسكو كانا حافزا مهما لإنهاء الأزمة السورية.

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة