هل بدأت فعلا المرحلة النشطة للحرب الأمريكية-الإيرانية؟

أخبار الصحافة

هل بدأت فعلا المرحلة النشطة للحرب الأمريكية-الإيرانية؟هل بدأت فعلا المرحلة النشطة للحرب الأمريكية-الإيرانية؟
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iyra

نشرت صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" مقالا عن الضربة الصاروخية الإيرانية على مواقع "داعش" في سوريا؛ مشيرة إلى أنها، بحسب جنرال إيراني، رسالة إلى السعوديين والأمريكيين.

جاء في مقال الصحيفة:

من المحتمل ألا تكتفي إيران بالضربة الصاروخية على مواقع الإرهابيين في سوريا. فقد قال الجنرال الإيراني رمضان شريف في تصريح إلى التلفزيون الإيراني: "إذا أرادوا (الدواعش) القيام بأعمال ما لقلقلة أمننا، فسوف تكون هناك هجمات صاروخية أكبر وأقوى". كما أن هذه الصواريخ هي رسالة موجهة إلى السعودية وأمريكا أكثر مما هي لضرب مواقع المتطرفين في سوريا والعراق.

ويذكر أن إيران أطلقت يوم 18 من الشهر الجاري صواريخها باتجاه قواعد الإرهابيين في دير الزور شرق سوريا. وقد أكدت وكالة "فارس" الإيرانية أن هذه الصواريخ جاءت ردا على العمليات الإرهابية التي وقعت في إيران في مطلع الشهر الجاري. وفي هذا الوقت تقريبا، أسقطت الولايات المتحدة طائرة مقاتلة سورية، كانت تشارك في عمليات قتالية ضد مسلحي "داعش" في محيط محافظة الرقة. وقد جاء في بيان قيادة القوات الجوية السورية أن "هذا عدوان واضح لا يترك مجالا للشك بوجود تنسيق بين الولايات المتحدة وإرهابيي "داعش"، الذين تستخدمهم الولايات المتحدة لتنفيذ المؤامرة الأمريكية–الصهيونية في المنطقة".

من جانبها، أعلنت وزارة الدفاع الروسية إثر هذه الحادثة عن تعليق العمل بمذكرة التفاهم الخاصة بمنع الحوادث وضمان أمن التحليقات في أثناء تنفيذ عمليات عسكرية في سوريا، وطالبت بإجراء تحقيق مفصل بالحادث والإجراءات المتخذة.

كما أعلنت الدفاع الروسية أن أي طائرة أو طائرة من دون طيار تابعة للتحالف الدولي تحلق غرب نهر الفرات ستكون هدفا للطائرات ووسائل الدفاع الجوي الأرضية الروسية.

وبحسب الخبراء، تتحول الحرب ضد "داعش" تدريجيا إلى ستار لمواجهة عسكرية بين إيران والولايات المتحدة في سوريا. وكان مرشد الثورة الإيرانية آية الله خامنئي قد انتقد بشدة موقف الولايات المتحدة وتصرفها؛ مؤكدا أن أي محاولة لزعزعة أمن إيران سيكون مصيرها الفشل، وقال "خلال 38 سنة كنتم في كل لحظة تحاولون تغيير النظام السياسي الإسلامي. إنكم من جديد تنطحون الجدار، وسوف تستمرون في ذلك".

آية الله علي خامنئي

من جانبها نشرت الغارديان البريطانية مقالا تحت عنوان "الحرب بعد "داعش": ترامب يشرع باب النزاع مع إيران"، تشير فيه إلى أن الولايات المتحدة تطلق النار للمرة الثالثة على التشكيلات الإيرانية في سوريا. وتضيف الصحيفة أن الإدارة الأمريكية الجديدة تعمل بصورة فوضوية، وتسعى لتقليص النفوذ الإيراني في المنطقة. كما أنها أوقفت جميع الاتصالات، التي كانت قائمة بين الإدارة الأمريكية السابقة وإيران. كما أشارت الصحيفة إلى أن ترامب يرى في إيران تهديدا للعالم كما "داعش" و"القاعدة".

وقد كتب رئيس المجلس الوطني الأمريكي -الإيراني تريتا بارسي في كتابه الجديد "فقدان العدوك أوباما، إيران وانتصار الدبلوماسية"، ان ترامب بزيارته إلى السعودية "لم يغلق نافذة استئناف الحوار، بل فتح نافذة لحرب محتملة مع إيران".

ترجمة واعداد كامل توما