فلاديمير زيلدين في سطور

أخبار الصحافة

فلاديمير زيلدين في سطورفلاديمير زيلدين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i5zq

نشرت صحيفة "فزغلياد" مقالا عن حياة الممثل القدير، فنان الشعب السوفيتي فلاديمير زيلدين الذي توفي صباح يوم 31 اكتوبر/تشرين الأول 2016 عن عمر يناهز 101 سنة.

 جاء في مقال الصحيفة:

ولد فلاديمير زيلدين يوم 10 فبراير/شباط عام 1915 بمدينة كوزلوف (حاليا ميتشورنسك) بمقاطعة تومبوف من أب ملحن مدير مدرسة الموسيقى وأم معلمة. كان فلاديمير اصغر اخوانه الأربعة، ومنذ صغره تعلم العزف على البيانو والكمان والبوق.

في عام 1924 انتقلت العائلة إلى العاصمة موسكو، حيث درس فلاديمير في مدرسة عسكرية. ولكن نتيجة فقدانه لوالديه عند انهائه الدراسة، عمل مساعدا لميكانيكي (براد) في أحد مصانع موسكو، وفي بداية ثلاثينيات القرن الماضي اصبح طالبا يدرس الفن المسرحي في ورشات مسرح "حاليا موسوفيت"، إضافة إلى التدريب على الفروسية حيث منح لقب "فارس فوروشيلوف". انهى زيلدين الدراسة عام 1935 وباشر العمل في ذات المسرح لغاية عام 1938، حيث انتقل بعدها ألة مسرح المواصلات (حاليا مركز غوغل)، حيث كان يمثل الأدوار الكوميدية.

زيلدين يحتفل بعيد ميلاده المئوي على خشبة المسرح

خلال عامي 1942 و1943 عمل زيلدين في مسرح الدراما الروسي بمدينة ألما آتا بكازخستان، بعدها عاد إلى موسكو للعمل ثانية في مسرح المواصلات. في عام 1946 انتقل للعمل في مسرح الجيش الأحمر حيث لعب فيه أكثر من 50 دورا مختلفا. من الأدوار الأخيرة التي مثلها فلاديمير زيلدين في المسرح، دور دون كيشوت في المسرحية الموسيقية "رجل من لمانتشا"، أخرجت بمناسبة بلوغه التسعين من العمر وعند بلوغه الـ 95 من العمر مثل مسرحية "الرقص مع المعلم" وكذلك مثل دور كوتوزوف في الكوميديا الموسيقية "منذ عهد بعيد"، كما مثل الدور الرئيسي في مسرحية "حلم العم" على خشبة مسرح "مودرن" بموسكو.

زيلدين في دور دون كيشوت

أدرج أسم فلاديمير زيلدين في كتاب "غينيس" للأرقام القياسية لكونه الممثل الوحيد في العالم الذي يزاول مهنة التمثيل في هذا العمر.

في السينما بدأ فلاديمير زيلدين مشواره الفني عام 1939 في فيلم "أسرة ابلنهايم" وحصل على الشهرة وحب الناس من تمثيله عام 1941 الدور الرئيسي في فيلم "الراعي ومربية الخنازير".

لقطة من فيلم "الراعي ومربية الخنازير"

مثل زيلدين في أكثر من 40 فيلما سينمائيا من بينها "حكاية عن سيبيريا" (1947) و"ليلة الكرنفال" (1956) و"العم فانيا" (1970) و"إمرأة في ثوب ابيض" (1981)، و"الشرطة والسراق" (1997) وغيرها. كما مثل فلاديمير زيلدين في مسلسلات تلفزيونية عديدة كان آخرها عامي 2010 و2011 .

شارك فلاديمير زيلدين وهو في عمر 98 سنة في حمل شعلة الألعاب الأولمبية الشتوية التي نظمتها مدينة سوتشي الروسية في اكتوبر/تشرين الأول عام 2013 .

وتثمينا لما قدمه فلاديمير زيلدين للمسرح والسينما، منح فلاديمير لقب فنان الشعب السوفيتي عام 1975 ، كما حصل على جائزة الدولة عام 1951 وجائزة حكومة روسيا عام 2008 وجائزة الدولة الاتحادية عام 2013.

كما قلد ثلاثة أوسمة الراية الحمراء للعمل ووسام النجمة الحمراء ووسام الصداقة بين الشعوب واربعة أوسمة استحقاق.

الرئيس الروسي بوتين يقلد زيلدين وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى

كما منح العديد من الجوائز المختلفة الأخرى من بينها جائزة المسرح "القناع الذهبي"، وجائزة "اسطورة القرن" وغيرها.

توفي فلاديمير زيلدين يوم 31 اكتوبر/تشرين الأول عام 2016الجاري.

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة