شعبية فلاديمير بوتين تبلغ ذروتها التاريخية

أخبار الصحافة

شعبية فلاديمير بوتين تبلغ ذروتها التاريخيةفلاديمير بوتين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gv42

نشرت صحيفة "إيزفيستيا" مقالا تحت عنوان "شعبية فلاديمير بوتين تبلغ ذروتها التاريخية" ، وجاء في المقال ما يلي:

بلغت شعبية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين واستحسان عمله في منصب الرئيس الروسي نسبة 89% ، ما يعتبر الحد الأقصى التاريخي. وقد أجرت منظمة "ليفادا – سينتر" غير الحكومية للدراسات الاجتماعية استطلاعا للرأي العام الروسي فيما يتعلق بموقف المواطنين الروس من عمل الرئيس بوتين في منصبه.

منظة "ليفادا - سينتر"

ووجهت المنظمة إلى المواطنين السؤال التالي: "هل تستحسنون عموما، أو لا تستحسنون عمل فلاديمير بوتين في منصب الرئيس الروسي؟". وتوزعت أجوبة المواطنين الروس على هذا السؤال بالشكل التالي: نسبة 10% من المواطنين لا يستحسنون عمل الرئيس، ونسبة 1 % واجهوا صعوبة في الرد على السؤال، أما بقية الـ 89% من المواطنين فقالوا إنهم يستحسنون عمل بوتين في منصب الرئيس الروسي ، علما أن نسبة المستحسنين لعمل الرئيس كانت 86% قبل عام ، أي في يونيو/حزيران عام 2014 .

كما وجه إلى المواطنين الروس سؤال آخر مفاده مايلي: " هل تسير الأمور في البلاد على ما يرام ، أو تسير البلاد في اتجاه خاطئ؟". وأجاب بالإيجاب على هذا السؤال 64% من المواطنين الذين استطلع رأيهم ، وهو ما يزيد بـ 2% عما هو عليه عام 2014. وأجاب 22% من المواطنين على السؤال سلبيا .

مبنى الحكومة الروسية

أما عمل الحكومة الروسية فاستحسنها حسب "ليفادا – سينتر" نسبة 62% من المواطنين. في حين أن استحسان عمل رؤساء الأقاليم حصل على نسبة 64% من تأييد المواطنين، وهو ما يقل بنسبة 1% عما هو عليه في العام الماضي. ويستحسن 54% من المواطنين عمل نواب مجلس الدوما الروسي (مجلس النواب)، وهذا يزيد بنسبة 3% عما كان عليه في العام الماضي.

يذكر ان استطلاع الرأي العام أجري في الفترة ما بين 19 و22 يونيو/حزيران الجاري وشمل عينة تبلغ 1600 مواطن روسي ممن تجاوز عمرهم 18 عاما ويمثلون 134 مدينة وبلدة وقرية روسية في 46 إقليما روسيا. وقالت منظمة "ليفادا – سينتر" إن الخطأ الاحصائي في هذا افستطلاع يجب ألا يزيد عن 3.4%.