سمحوا لفيكتوريا نولاند بدخول روسيا

أخبار الصحافة

سمحوا لفيكتوريا نولاند بدخول روسيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rh8h

تحت العنوان أعلاه، كتب غينادي بيتروف، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول زيارة أكثر المسؤولين الأمريكيين إزعاجا للكرملين، والمدرجة في القائمة السوداء إلى موسكو.

وجاء في المقال: من 11 إلى 13 أكتوبر، تحل معاونة وزير الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية فيكتوريا نولاند ضيفة على موسكو.

وكانت منسقة الاتجاه الأوكراني في السياسة الخارجية الأمريكية في زمن الميدان قد ضمت إلى القائمة السوداء للممنوعين من دخول روسيا. ومع ذلك، جرى السماح لها بدخول البلاد، فما السبب؟

بصرف النظر عن موضوع المباحثات، فإن حقيقة عقدها مهمة للغاية بحد ذاتها. عودة نولاند إلى وزارة الخارجية الأمريكية أحد أكثر قرارات بايدن صدى. فهي من ربيع 2013 إلى 2017، شغلت منصب مساعد وزير الخارجية للشؤون الأوروبية والأوروآسيوية، وكانت تشرف على جميع الأحداث المتعلقة بأوكرانيا، بطريقة أو بأخرى.

وفي الصدد، قال مدير مؤسسة فرانكلين روزفلت لدراسة الولايات المتحدة في جامعة موسكو الحكومية، يوري روغوليف، لـ"نيزافيسيمايا غازيتا": "تجدر الإشارة إلى أن موسكو لم تسمح بزيارة نولاند مباشرة. فعلى ما يبدو، تم التوصل إلى اتفاقات بشأن بعض الموضوعات. ولكن على أية حال، هناك عدد من القضايا التي يجب مناقشتها، ونولاند، بعد كل شيء، هي الشخصية المعنية في وزارة الخارجية، والمصرح لها بإجراء هذه المناقشات".

ولعل روسيا قررت تقليص القائمة السوداء بعد أن وافقت الولايات المتحدة على السماح لمسؤولين روس بدخول البلاد. ومن غير المستبعد أن تكون موسكو قامت بخطوة حسن النية هذه على أمل تغيير العلاقات بين البلدين. تأتي نولاند الآن إلى روسيا في ظروف تمارَس فيها ضغوط شديدة على بايدن لإجباره على تشديد سياسة العقوبات.

وبحسب روغوليف، بالإضافة إلى الوضع حول السفارات ونظام التأشيرات، من المرجح أن يناقش الطرفان أحد أكثر المواضيع إلحاحا في السياسة العالمية، أي المفاوضات المتعلقة باستعادة "الاتفاق النووي" الإيراني. و"بالطبع، لن تمر الأمور من دون أوكرانيا، التي لا تفي باتفاقيات مينسك وتحاول إشراك الولايات المتحدة في المشكلة. علاوة على ذلك، نعلم أن أوكرانيا ليست غريبة على نولاند، بل هي على دراية بشؤونها".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا