استراتيجية سرية: هل ستتغير سياسة المواجهة بين الولايات المتحدة والصين

أخبار الصحافة

استراتيجية سرية: هل ستتغير سياسة المواجهة بين الولايات المتحدة والصين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/pjw8

تحت العنوان أعلاه، كتب أليكسي بوبلافسكي، في "غازيتا رو"، حول استراتيجية مواجهة الصين في منطقة المحيطين الهندي والهادئ، التي رفعت واشنطن السرية عنها.

وجاء في المقال: رفعت إدارة دونالد ترامب السرية عن استراتيجية منطقة المحيطين الهندي والهادئ، والنقطة الرئيسية فيها مواجهة الصين. لتنفيذ خططها، راهنت واشنطن على دعم الهند باعتبارها النقيض الرئيس لبكين في المنطقة. اتبعت هذه الاستراتيجية من قبل إدارة الرئيس الحالي طوال ثلاث سنوات، وأما الآن فسيتعين على فريق جو بايدن النظر فيها.

وفي الصدد، قال القائم بأعمال مدير معهد الشرق الأقصى، التابع لأكاديمية العلوم الروسية، أليكسي ماسلوف، لـ "غازيتا رو"، إن رهان الولايات المتحدة على الهند في المنطقة، عموما، ليس قصة جديدة. فلقد بدأ الرئيس الأمريكي الثاني والأربعون بيل كلينتون في اتباع هذا التكتيك بالذات.

وأضاف: "في السنوات الأخيرة،  كانت الإدارة الأمريكية تلعب الورقة الهندية الصينية طوال الوقت، في محاولة لدفع كلا البلدين للاصطدام وجهاً لوجه، وقامت حتى بترتيب استفزازات بينهما.

لقد تم وضع نظام بهذا الشأن ومن الواضح أنه سيتم الالتزام به، لأنه واضح ومفهوم للأمريكيين. إنهم، هنا، بالطبع، يلعبون على الطموحات الهندية، ذلك أن الهنود يشعرون بأن حقوقهم منتقصة، لأن الهند الآن دولة نامية بشكل أكثر نشاطا من حيث القوة العاملة من الصين".

وتابع ماسلوف أن الهند كان لديها آفاق كبيرة للغاية للمضي قدما في عدد من الاتجاهات، لولا وباء فيروس كورونا الذي أعاد البلاد إلى الخلف بشكل جدي. والآن، سوف تسعى نيودلهي، كما يظن الأمريكيون، بنشاط لاستخدام أي عوامل لمواجهة الصين.

"لذلك، فمن المرجح أن تواصل الولايات المتحدة التركيز على سياسة مواجهة الهند مع الصين، لكن الخطاب سوف يتغير. ما تحتاجه واشنطن، من حيث المبدأ، ليس صداما مباشرا بين هاتين الدولتين، إنما مواجهة صامتة ومناوشات صغيرة على الحدود".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا