ينسقون الهجوم على فنزويلا. ما حاجة الولايات المتحدة إلى إس-300؟

أخبار الصحافة

ينسقون الهجوم على فنزويلا. ما حاجة الولايات المتحدة إلى إس-300؟
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lual

تحت العنوان أعلاه، كتب إيفان أبولييف، في "غازيتا رو"، حول رصد الأقمار الصناعية منظومة إس-300 الروسية في موقع داخل الولايات المتحدة.

وجاء في المقال: تم رصد منظومة الصواريخ المضادة للطائرات إس-300، من قمر صناعي في موقع اختبار عسكري في الولايات المتحدة. لم يعلَن الموقع الدقيق لهذه المنظومة، وفقا لـ Defence Blog ، التي نشرت صور الأقمار الصناعية. علما بأن الصور تظهر نقطة القيادة، والرادار والإرشاد، وبطاريتي صواريخ. ومن غير المعروف ما إذا كانت إس-300 المعروضة عبارة عن مجسم يقلد إس-300 الحقيقية.

وكما جاء في المقال، غالباً ما يجري الجيش الأمريكي مناورات باستخدام منظومات حربية من إنتاج سوفيتي وروسي...

في الوقت نفسه، يمكن أن تكون الولايات المتحدة قد حصلت على إس-300 من حلفائها في الناتو، مثل بلغاريا أو سلوفاكيا، اللتين تمتلكان هذا النوع من السلاح. ولدى أوكرانيا التي تتعاون مع واشنطن في المجال العسكري مثلها.

إلى ذلك، ففي أكتوبر 2018، أعلن نائب وزير الدفاع الروسي، ألكسندر فومين، وفقا لوكالة الأنباء الوطنية، أن الدول الأجنبية تدرك جيدا أن منظومة إس-300 وإس-400 الروسية هي الأفضل في العالم من حيث مداها وعدد الأهداف التي يمكنها ملاحقتها وتدميرها في وقت واحد. كما تحدّث فومين عن سرعة اعتراض الصواريخ كميزة أخرى تتفوق فيها المنظومة الروسية على نظيرتها الأمريكية.

وفي السياق، أكد الرئيس السابق لقوات الصواريخ المضادة للطائرات في قيادة القوات الخاصة التابعة للقوات الجوية الروسية، سيرغي خاتيليف، لوكالة الأنباء الوطنية، أن أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات من طراز إس-300 تنجز بنجاح، في الوقت نفسه، مهام الدفاع المضاد للصواريخ والدفاع الجوي. كما تتميز إس-300 بالقدرة على العمل في توليفات متعددة... وتجميع مختلف وسائط الدفاع الجوي في بطارية واحدة.

إضافة إلى روسيا، تتسلح كل من الدول التالية بـ إس-300: بيلاروسيا وأوكرانيا وكازاخستان وأذربيجان وأرمينيا والجزائر وفنزويلا وإيران والصين واليونان وسلوفاكيا، وكرواتيا، وفقا لبعض البيانات. وتحمي هذه المنظومة في فنزويلا القواعد العسكرية الرئيسية والمباني الحكومية...

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا