ترامب ونييتو يتفقان على عدم الحديث علنا حول موضوع الجدار الفاصل بين البلدين

أخبار العالم

ترامب ونييتو يتفقان على عدم الحديث علنا حول موضوع الجدار الفاصل بين البلدينالرئيسان، الأمريكي دونالد ترامب والمكسيكي إنريكي بينيا نييتو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ig5w

اتفق الرئيسان الأمريكي دونالد ترامب والمكسيكي إنريكي بينيا نييتو في مكالمة هاتفية أجرياها، الجمعة، على عدم الادلاء بتصريحات علنية حول الجدار بين البلدين وتسديد كلفة بنائه.

وجاء في بيان صدر عن الحكومة المكسيكية، الجمعة 27 يناير/كانون الثاني: " اعترف الرئيسان بوجود خلافات كبيرة بينهما إزاء هذا الموضوع الحساس (بناء الجدار)، واتفقا على حل هذه الخلافات من خلال مباحثات شاملة تتضمن جميع جوانب العلاقات الثنائية. واتفق الرئيسان أيضا على عدم مناقشة هذه المسألة علنيا".

وصف ترامب المحادثة التي جرت بينهما واستغرقت ساعة، غداة إلغاء نييتو زيارته لواشنطن على خلفية  تصريحات ترامب حول بناء الجدار، وصفها بـ"الجيدة جدا"، وقال إن الجانبين سيعملان على تحسين العلاقات بينهما.

وشدد الرئيس الأمريكي في الوقت نفسه على عزمه مراجعة الاتفاقات التجارية مع المكسيك في المستقبل.

من جانبه، ذكر الرئيس المكسيكي أن المحادثة كانت "بناءة ومثمرة" وتطرقت إلى العجز التجاري بين البلدين وتهريب الأسلحة والمخدرات عبر الحدود بين البلدين، وفقا لوكالة "رويترز".

ونشر ترامب، في وقت سابق من الجمعة، تغريدة على حسابه في "تويتر" قال فيها إن "المكسيك كانت تستفيد من الولايات المتحدة لفترة طويلة بما فيها الكفاية"، مشددا على أن "العلاقات بين الولايات المتحدة والمكسيك، بما في ذلك الوضع على الحدود يجب تغييرها الآن".

وفيما يتعلق بتصريحات ترامب حول أن المكسيك ستعوض كلفة بناء الجدار "بشكل أو بآخر"، كان المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر أشار، الخميس الماضي، إلى أن العجز التجاري بين الولايات المتحدة والمكسيك يعادل 50 مليار دولار(لصالح المكسيك)، مضيفا أن إحدى الإمكانيات لجعل المكسيك تدفع ثمن الجدار هو فرض ضريبة بنسبة 20 بالمئة من مبلغ العجز، ما سيتيح "جمع 10 مليارات دولار سنويا وتعويض كلفة بناء الجدار بسهولة".

وقد صدق ترامب، الأربعاء 25 يناير/كانون الثاني، على قرارين بشأن تأمين الحدود وبناء الجدار الفاصل مع المكسيك تنفيذا لأحد البنود الأساسية في برنامجه الانتخابي. وقال إن بلاده ستبدأ الاستعدادات لبناء الجدار المقدر ثمنه بـ12-15 مليار دولار، على الفور، وإن جميع الأعمال ستنفذ على حساب الميزانية الأمريكية، على أن تعوض المكسيك الولايات المتحدة عن تكاليفه بشكل أو بآخر، مستقبلا، من دون توضيح كيفية تحقيق ذلك.

ويبلغ طول الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك 3145 كم، فيما يصل طول الحواجز الأمنية بين البلدين والتي قد بدأ إنشاؤها خلال رئاسة بيل كلينتون، إلى 1078 كم. وينوي الرئيس الأمريكي الجديد بناء نحو 1600 كم من الجدار لوقف تدفق المهاجرين غير الشرعيين من المكسيك إلى الولايات المتحدة.

المصدر: وكالات
إينا أسالخانوفا

فيسبوك 12مليون