كييف ترفض الحل الوسط لإنهاء النزاع "مع روسيا"

أخبار العالم

 كييف ترفض الحل الوسط لإنهاء النزاع رجل الاعمال بينتشوك
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/idk3

رفض ديوان الرئاسة الأوكراني إمكانية القبول بحل وسط ينهي النزاع مع روسيا عرضه رجل الأعمال فيكتور بينتشوك في مقالة نشرتها صحيفة" وول ستريت جورنال".

وذكرت صحيفة "برافدا الأوروبية" يوم 5 يناير/ كانون الثاني، أن "وول ستريت جورنال" نشرت الرد الرسمي لديوان الرئاسة بتوقيع نائب رئيسه قسطنطين يليسييف على المقالة المذكورة.

وجاء الرد تحت عنوان "احترام أوكرانيا مهم للغاية من أجل تحقيق سلام مستقر ودائم". ورفض الرد بشكل قاطع إمكانية الحل الوسط في البنود الرئيسية للخلاف وفقا لاقتراح فيكتور بينتشوك الذي، ووفقا للرد، "يقوم على الخوف الذي يعد مع الضعف مستشارا سيئا للغاية ويزيد من شهية روسيا". 

وحددت مقالة الرد 3 نقاط أساسية في موقف أوكرانيا: "لا للتخلي عن التكامل الأوروبي والأطلسي. لأن ذلك سيعني التخلي عن استقلال وسيادة أوكرانيا... ولا للمتاجرة بالأراضي سواء كان ذلك في دونباس أو في القرم. هذه الأراضي لا يمكن أن تكون مادة للمساومة لقاء السلام... ولا للانتخابات في دونباس مادام الحذاء العسكري الروسي ينتهك أرض أوكرانيا".

ويرى السيد يليسييف أن الاتفاق مع قبول شروط روسيا يعد سياسة خاطئة.

تجدر الإشارة إلى أن مقالة بينتشوك نشرت في نهاية العام المنصرم وفيها عرض الرجل على سلطات ومواطني أوكرانيا القبول "ببعض التنازلات المؤلمة" من أجل إنهاء النزاع مع روسيا. ومن بينها سحب أوكرانيا بشكل مؤقت طلبها للانضمام الى الاتحاد الأوروبي والتخلي عن سعيها للحصول على عضوية الناتو والموافقة على صفة الحياد في المدى القصير والمتوسط. ويصر رجل الأعمال كذلك على ضرورة عدم  السماح لموضوع القرم أن يكون عائقا على طريق الحل الذي يضع نهاية للحرب في شرق البلاد على أساس عادل مع التمسك بموقف اعتبار القرم جزءا من أوكرانيا يجب أن يعود إليها.

وعرض رجل الأعمال كذلك على سلطات كييف الموافقة على إجراء انتخابات محلية في بعض مناطق دونباس قبل عودتها بالكامل الى سيطرة أوكرانيا وذلك بهدف عرض التمسك بالتوحيد السلمي. وكذلك أن توافق أوكرانيا على إلغاء العقوبات ضد روسيا بشكل تدريجي.

المصدر: انترفاكس

أديب فارس