تجدد الاشتباكات بين الجيش السوري والمسلحين في أرياف دمشق وحلب وحماة وحمص وإدلب

أخبار العالم العربي

تجدد الاشتباكات بين الجيش السوري والمسلحين في أرياف دمشق وحلب وحماة وحمص وإدلب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ickw

تتواصل العمليات القتالية وتبادل القصف بين وحدات الجيش السوري والمسلحين في عدد من البلدات والمدن السورية.

وتجددت الاشتباكات فجر الاثنين في محور بسيمة بوداي بردى بريف دمشق الغربي بين وحدات من الجيش السوري ومسلحي جبهة فتح الشام (النصرة سابقا) وسط أنباء عن وقوع خسائر بشرية في صفوف الطرفين، كما استهدفت وحدات من الجيش السوري مواقع للمسلحين في مناطق الاشتباك ومواقع أخرى في قرى منطقة وادي بردى.

كما دارت اشتباكات بين وحدات الجيش السوري والمسلحين في محيط قرية الحماميات بريف حماة الشمالي الغربي حيث تتحدث الأنباء عن محاولة الجيش السوري التقدم في تلك المنطقة، بينما قصفت مدفعية الجيش السوري مواقع للمسلحين في بلدة طيبة الإمام بريف حماة الشمالي، في حين سقطت عدة قذائف وصواريخ أطلقها المسلحون فجر الاثنين على مناطق في بلدتي السقيلبية وسلحب بريف حماة ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة طفلة في السقيلبية، كما استهدف المسلحون بعدة قذائف صاروخية مطار حماة العسكري.

أما في محافظة حمص فقد استهدف المسلحون بقذائف صاروخية مواقع للجيش السوري في منطقة قرمص بريف حمص الشمالي، بينما قصفت وحدات من الجيش السوري مواقع للمسلحين في قريتي المحطة وسنيسل بريف حمص الشمالي، هذا وتتواصل المعارك العنيفة في محيط مطار التيفور بريف حمص الشرقي ومحاور أخرى في بادية تدمر بين وحدات الجيش السوري ومسلحي تنظيم داعش مترافقة مع سقوط القذائف التي يطلقها مسلحو داعش على مناطق في جب الجراح وأبو العلايا بريف حمص الشرقي.

وكان مصدر عسكري سوري قد أعلن أن وحدة من الجيش أوقعت خلال الساعات القليلة الماضية عشرات القتلى والجرحى في صفوف تنظيم "داعش" شرقي المحطة الرابعة لضخ النفط شرق مدينة حمص بنحو 100 كم في ريف تدمر الغربي.

وفي محافظة إدلب استهدفت وحدات من الجيش السوري صباح الاثنين مواقع للمسلحين في محيط مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، وكذلك في قرية مدايا بالريف الجنوبي.

كما استهدفت وحدات الجيش السوري الاثنين مواقع المسلحين في حي الراشدين بأطراف حلب الغربية، وفي بلدة خان العسل بريف حلب.

المصدر: RT

عبد الحميد توفيق

الأزمة اليمنية