القوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية ترفض قطع راتب المطران عطالله حنا

أخبار العالم العربي

القوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية ترفض قطع راتب المطران عطالله حناالمطران عطالله حنا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ia4u

عبرت القوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة، الاثنين 5 ديسمبر/كانون الأول، عن رفضها لقطع راتب المطران عطاالله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس.

وقالت الفصائل في بيان إنها ترفض بشدة قرار البطريرك ثيوفيلوس (بطريرك المدينة المقدسة وسائر فلسطين) قطع راتب المطران حنا، مشيرة إلى أن المطران هو الفلسطيني الوحيد في البطريركية.

وأضافت "هذا الإجراء لا يسهم في معالجة أمور وقضايا الخلاف، بل يسهم في تصعيدها"، داعية في الوقت نفسه لمعالجة هذه الأمور "بروح أخوية بعيدا عن أي شكل من أشكال التعسف والابتزاز".

وفي سياق آخر، عبرت الفصائل عن "تقديرها العالي لموقف الأخوة المسيحيين الرافض لقرار حكومة الاحتلال بمنع الأذان في القدس، كما ثمنت عاليا مواقف الأب مانويل مسلم الوطنية ورفعه للأذان من الكنيسة رفضا لقرار الاحتلال وتعبيرا عن الأخوة الإسلامية المسيحية"، بحسب نص البيان.

وكان المطران حنا رد، الجمعة الماضي، على قرار البطريرك ثيوفيلوس ومجمعة المقدس، قطع راتبه، قائلا إن هذه الخطوة "تهدف إلى ابتزازه والضغط عليه وعلى كافة الإكليروس العربي".

وأكد المطران، في بيان، أن هذا القرار جاء ردا على مواقفه الأخيرة من الأزمة البطريركية وموقفه الواضح من كثير من القضايا الأخرى".

وأوضح البيان أنه تم مؤخرا قطع رواتب كهنة عرب آخرين وبشكل تعسفي، مؤكدا أن المطران عطا الله حنا تبلغ رسميا بهذا القرار من قبل سكرتير البطريرك المطران اريستارخوس.

واتخذ "المجمع المقدس" سلسلة من القرارات وصفها المطران بـ "التعسفية" بحق الاكليروس العربي.

المصدر: وكالات

قدري يوسف

الأزمة اليمنية