مهمة سهلة ليوفنتوس في الكالتشيو

الرياضة

مهمة سهلة ليوفنتوس في الكالتشيوجورجيو كيلليني وباتريس إيفرا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i8zu

يخوض يوفنتوس الذي يرتاح في صدارة الدوري الإيطالي بفارق 7 نقاط عن أقرب منافسيه، مباراة سهلة نسبيا عندما يحل ضيفا على جنوى، أحد فرق وسط الترتيب في المرحلة الرابعة عشرة من الكالتشيو.

وقد يلجأ مدرب السيدة العجوز، ماسيميليانو أليغري، إلى الزج بالمهاجم الشاب، مويز كين، في حال عدم شفاء المهاجم الأرجنتيني، غونزالو هيغواين، من إصابة عضلية أبعدته عن المباراة ضد إشبيلية الإسباني (3-1) في دوري أبطال أوروبا منتصف الأسبوع الحالي. كما يغيب أيضا المهاجمن الأرجنتيني الآخر باولو ديبالا.

وكان كين (16 عاما)، بات أول لاعب ولد في الألفية الأخيرة، يخوض إحدى مباريات دوري أبطال أوروبا عندما نزل احتياطيا ضد إشبيلية، وقد يلعب أساسيا إلى جانب المهاجم الآخر في الفريق الكرواتي ماريو ماندزوكيتش.

وأشاد أليغري بالمهاجم الصاعد وقال "تطور مستواه كثيرا، بطبيعة الحال وبسبب صغر سنه يمر أي لاعب مثله في فترات صعود وهبوط وهذا أمر طبيعي لكنه قادم بقوة من دون أدنى شك".

وشبه النقاد كين بالمهاجم الإيطالي المشاكس، ماريو بالوتيلي، بسبب قوته البدنية وقد برز في صفوف الفئات العمرية ولفت الانظار.

ويخوض ميلان، الذي يتقاسم المركز الثاني مع روما والمتجدد بقيادة مدربه والدولي السابق فيتشنزو مونتيلا ضيفا على أمبولي حيث لم يفز هناك منذ موسم 2007-2008.

وما يزيد من صعوبة مهمة ميلان غياب مهاجمه الكولومبي كارلوس باكا بداعي الإصابة ما يعني بأن مونتيلا سيزج بجانلوكا لابادولا إلى جانب مباي نيانغ في خط المقدمة.

في المقابل، يخوض انترميلان مباراته ضد فيورنتينا وسط ضغوطات كبيرة بعد خروجه من الدوري الأوروبي أمس الخميس بخسارته أمام هابويل بئر السبع الإسرائيلي 2-3.

وكان مجلس إدارة النادي أقال المدرب الهولندي، فرانك دي بوير، وعين بدلا منه سيتفانو بيولي، الذي أشرف على مباراة الدربي الأسبوع الماضي حيث انتزع فريقه التعادل 2-2 في الرمق الأخير من ميلان.

وكان ملعب سان سيرو، فأل خير على فيورنتينا العام الماضي، عندما ألحق بانترميلان خسارة قاسية 4-1 بفضل ثلاثية لمهاجمه الكرواتي نيكولا كالينيسيتش.

ويتخلف انترميلان بفارق 15 نقطة عن الصدارة، و8 عن روما وميلان، لكن لاعب وسطه أنتونيو كاندريفا لا يزال واثقا بقدرة فريقه على احتلال مركز مؤهل مباشرة في دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، وقال في هذا الصدد "سيكون الأمر صعبا لكننا لا نزال نملك الفرصة لتحقيق ذلك. نريد المشاركة في دوري أبطال أوروبا لأننا نستحق هذا الأمر".

ومن المتوقع أن يواصل روما ضغطه على يوفنتوس المتصدر عندما يستضيف بيسكارا في مهمة سهلة على الورق لفريق العاصمة الإيطالية.

ويستطيع روما الاعتماد على مهاجمه البوسني العملاق إدين دجيكو الذي سجل ثلاثية في مرمى فيكتوريا بلسن التشيكي، ليقود فريقه إلى فوز عريض 4-1 أمس الخميس في الدوري الأوروبي.

وفي المباريات الأخرى يلتقي تورينو مع كييفو فيرونا، وباليرمو مع لاتسيو، وبولونيا مع أتالانتا، وكالياري مع أودينيزي، وكروتوني مع سمبدوريا، ونابولي مع ساسوولو.

المصدر: أ ف ب

فادي سيمير