الإدارة الأمريكية تستعين بـ"فيسبوك" ضد البغدادي

أخبار العالم

الإدارة الأمريكية تستعين بـ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i81s

أعلنت الإدارة الأمريكية أنها تستخدم خدمات "فيسبوك" الإعلانية المدفوعة الأجر، بما يتيح انتقاء جمهور محدد يتم توجيه رسائل مضادة لدعاية الجهاديين إلى أفراده.

وقال مايكل لامبكين المسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية، خلال منتدى في واشنطن، إن الخدمات الإعلانية على فيسبوك التي بدأت الإدارة باستخدامها هذا العام تتيح على سبيل المثال "أن اختار البلد الفلاني، وان أحدد أنني أريد الشريحة العمرية بين 13 و34 عاما، وأنني أريد أشخاصا عبروا عن الإعجاب بأبي بكر البغدادي" زعيم تنظيم "داعش"، وبعدها "يمكنني أن أرسل رسائل مباشرة إليهم".

ونقل موقع "دويتشه فيله" الجمعة 18 نوفمبر/تشرين الثاني عن المسؤول الأمريكي قوله :"في بعض أنحاء العالم لا تبلغ الكلفة سوى بضع سنتات للضغطة الواحدة"، مؤكدا أن هذه التقنية مجدية لأنه "مقابل استثمار ضئيل للغاية يمكننا التصويب على العدو بدقة عالية".

وذكر الموقع الألماني إن الخدمات الإعلانية التي يتيحها فيسبوك توفر أدوات شديدة الفعالية يمكن للحكومة الأمريكية الاستفادة منها نظرا إلى افتقارها لمثل هذه الأدوات بسبب قوانين حماية الحياة الخاصة التي تقيد قدرة الإدارات الحكومية على تخزين بيانات تتعلق بالمواطنين.

ويضيف المصدر أنه "مقابل هذه القيود المفروضة على الحكومة فإن فيسبوك وغوغل وتويتر وأمازون وسواها من شركات الانترنت العملاقة تمتلك مخزونات ضخمة من البيانات المتعلقة بمستخدميها والتي يمكن تصنيفها وغربلتها واستخدامها بحرية أكبر بكثير من تلك المتاحة أمام المؤسسات الحكومية".

المصدر: دويتشه فيله

محمد الطاهر