سوريا.. تقدم للجيش في حلب وسقوط قذائف على أحياء دمشق

أخبار العالم العربي

سوريا.. تقدم للجيش في حلب وسقوط قذائف على أحياء دمشقالقوات السورية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i6tz

تستمر الاشتباكات العنيفة على محور مشروع الـ1070 شقة جنوب غرب حلب، بين الجيش السوري، من جهة، وجبهة النصرة والحزب الإسلامي التركستاني وفصائل مسلحة متحالفة معها، من جهة أخرى.

وبدأ الجيش السوري هجوما قويا، ليل الأحد، بالتزامن مع تمهيد مدفعي وصاروخي على مواقع المسلحين المتشددين، عبر محورين. فنجح الجيش السوري مع ساعات الفجر الأولى في بسط سيطرته على تلتي الرخم والمؤتة جنوب المدينة والمشرفتين على المشروع.

وعلى المحور الثاني، تقدمت القوات السورية في القسم الواقع تحت سيطرة المسلحين في الحي لتتمركز في عدد من كتل الأبنية.

في المقابل، استهدف المسلحون الأحياء الغربية من مدينة حلب بعدد من القذائف المتفجرة، في مشهد بات مألوفاً ضمن يوميات الحرب في المدينة، حيث كان للأحياء القريبة من خطوط التماس، في كل من حلب الجديدة والحمدانية وصلاح الدين، النصيب الأكبر منها.

وأدى القصف إلى مقتل 5 مدنيين وإصابة 4 آخرين بجروح نتيجة القذائف التي سقطت على حي صلاح الدين جنوب المدينة، في حين بقيت خارطة السيطرة على الجبهة الغربية دون تغيير.

وجنوبا في ريف العاصمة دمشق، نجح الجيش السوري في تحقيق تقدم على محور المزارع الغربية لبلدة الريحان القريبة من مدينة دوما في الغوطة الشرقية.

في حين قام المسلحون باستهداف حي مزة جبل ومحيطه في قلب العاصمة بقذائف وطلقات متفجرة أدى إلى إصابة 13 مدنيا، كما جرح 9 آخرون نتيجة استهداف مخيم الوافدين شمال العاصمة بعدد من القذائف، في حين اقتصرت أضرار القذائف التي استهدفت حي باب توما شرق العاصمة على الناحية المادية.

ورد عليه الطيران السوري باستهداف مراكز لمسلحي "جيش الإسلام" ومرابض هاون في دوما ومحيطها.

أما في الريف الجنوبي الغربي من دمشق، فقد نجح الجيش السوري في صد هجوم مباغت للمجموعات المسلحة باتجاه مواقعه على محور البويضة في خان الشيح، من جهة مساكن الدفاع الجوي.

وتعرضت مواقع وتجمعات مسلحي النصرة والفصائل الإسلامية المتشددة في المنطقة لضربات بالصواريخ والطيران الحربي.

وفي دير الزور شرقا، تصدى الجيش السوري بمؤازرة القوات الرديفة، لمحاولتي تسلل لمجموعات من داعش على محور تلة الرواد غرب المدينة ومحور محيط المطار، من جهتي المريعية جنوب شرق.

وفي أقصى شمال شرق البلاد، نجا الطبيب عمر العاكوب، مدير عام الهيئة العامة لمستشفى القامشلي الوطني، من محاولة اغتيال عبر استهدافه بعبوة ناسفة أمام مقر الهيئة.

المصدر: RT

الأزمة اليمنية